رمز الخبر: ۳۹۳۱۴
تأريخ النشر: 09:29 - 25 February 2018
نائب رئيس البرلمان الإيرانى أيضا أعلن عن تخفيف الإقامة الجبرية عن موسوي وزوجته وكروبي حتى نهاية العام.

عصر إيران - أعلن عضو لجنة رفع الإقامة الجبرية التابع لكتلة الأملف في البرلمان الإيراني ان ما استنبطه من المفاوضات التي جرت هو ان الإقامة الجبرية لمير حسين موسوى وزوجته زهرا رهنورد ومهدى كروبى، سترفع حتى عيد النوروز إن شاء الله.

وذكر غلام رضا حيدري، نائب طهران في البرلمان وعضو لجنة رفع الإقامة الجبرية في تغريدة له على التويتر: وفق آخر الجلسات والمفاوضات مع المسؤولين المحترمين للقوى الحكومية والسيد شمخاني (أمين المجلس الاعلى للأمن القومي)، كان استنباطنا انه تم انفتاح لزيارة المقيمين جبريا، وسوف ترفع الإقامة الجبرية لغاية حلول عيد النوروز.

برلماني إيراني: ستنتهي الإقامة الجبرية لموسوي وكروبي قبل عيد النوروز

وكان نائب رئيس البرلمان الإيرانى على مطهرى، أيضا قد أعلن عن تخفيف الإقامة الجبرية عن موسوي وزوجته وكروبي حتى نهاية العام الإيرانى الجارى (تبدأ السنة الشمسية الإيرانية فى 21 مارس).

وقال مطهرى، إن مسئولى الأمن والقضاء فى إيران وعدوا "بتسجيل بعض من الانفتاح" فى الإقامة الجبرية عن موسوى وزوجته وكروبى.

 وأكد على أنه "فى حال لم يفى المسئوليين الأمنيين بوعودهم سنحتج".

 وتفرض على المرشح الرئاسى الإصلاحى الخاسر موسوى وزوجته وكروبى الإقامة الجبرية منذ احتجاجات جاءت بعد الإنتخابات الرئاسية عام 2009.

 

الكلمات الرئيسة: موسوي ، كروبي ، الاقامة الجبریة
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: