رمز الخبر: ۳۹۵۵۳
تأريخ النشر: 10:12 - 10 March 2018

 

عصر إيران - اكد خطيب جمعة طهران المؤقت آية الله كاظم صديقي ان وجود الولايات المتحدة الامريكية في المنطقة هو من أجل افتعال الفتن والأزمات.

وأفادت وكالة مهر أن صديقي أشار في خطبته في صلاة الجمعة بالعاصمة الايرانية طهران إلى الأعمال المنافية للعفة الاسلامية التي يقوم بها البعض والمتمثلة بنزع الحجاب وأكد أن الشعب الايراني فخور بثقافة الحجاب وإنه يبغض عدم الحجاب الاجباري.

وأضاف أن ابناء الشعب الايراني لن يخضعوا للاجبار في إزالة الحجاب ولن ينحرفوا في هذا المسار.

واكد ان ولاية الفقيه في الاسلام هي مظهر من مظاهر الدين والجمهورية، وولي الفقيه يمثل صوت الشعب ويدعم المستضعفين ، ولن يفترق عنهم مطلقا.وعلى صعيد آخر أشار الى الوجود الأمريكي في المنطقة وأكد أن هذا الوجود يأتي من أجل الفتن وافتعال الأزمات.

كما أشار الى زيارة وزير خارجية فرنسا الى ايران وندد بمواقف وزير خارجية فرنسا ضد ايران، وقال: ان وزير خارجية هذا البلد الذي اتخذ مواقف ضد قدرات ايران الصاروخية ومواقفها الاقليمية، زار ايران، وقد استمع الى ردود المسؤولين، وفي هذا الشأن رد قائد الثورة في خطاباته الاخيرة ردا مناسبا على مواقف فرنسا.

وأضاف، من الخطأ ان يقول وزير الخارجية الفرنسي يجب ان تأخذوا الاذن منا في القضايا الاقليمية، ان قائد الثورة اكد ان منطقنا لاعلاقة لها بهم وفي هذا الاطار لم نسمح لاحد الى حد الان بالتدخل، ومن الان فصاعداً لن نسمح بإثارة الفتن، وان تواجد امريكا في المنطقة هو من اجل اثارة الفتن.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: