رمز الخبر: ۳۹۵۹۳
تأريخ النشر: 14:34 - 11 March 2018

عصر إيران - اكد المتحدث باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني حسين نقوي حسيني مسؤولية الحكومة البريطانية في حادث الاعتداء على السفارة الايرانية في لندن.

وقال نقوي حسيني في تصريح ادلى به لوكالة انباء "فارس" في الاشارة الى حادث الاعتداء على السفارة الايرانية في لندن، ان الحكومة البريطانية مسؤولة بالتاكيد في حادث الاعتداء على السفارة الايرانية في لندن.

واضاف، انه وفقا لجميع المعاهدات الدبلوماسية فان حراسة وصون السفارات والقنصليات والمباني المتعلقة بالدولة الضيفة ملقى على عاتق الدولة المضيفة ومن مسؤولية الاخيرة الحفاظ على امن هذه الاماكن بصورة كاملة.

وتابع، ان الحكومة البريطانية قد تلكات في هذا المجال لان اقتحام سفارة دولة ما ليس بالامر الهين.

وقال المتحدث باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية البرلمانية الايرانية، انه حينما يقتحم عدد من الافراد بالعصي والهراوات سفارة ما فذلك يعني وجود تنسيق بين المهاجمين والشرطة المكلفة بالحفاظ على امن السفارة.

واوضح باننا كنا قد وجهنا التنبيهات اللازمة الى الحكومة البريطانية من قبل لاننا كنا على اطلاع بانشطة هذه الفرقة واضاف، ان هذه الفرقة تمارس نشاطها منذ اعوام طويلة بدعم واسناد من حكومة لندن وبدولارات نظام آل سعود، لذا فان مسؤولية ما قامت به هذه الفرقة (الشيرازية) المثيرة للتفرقة ملقاة على عاتق الحكومة البريطانية.

الكلمات الرئيسة: ايران ، سفارة ، لندن
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: