رمز الخبر: ۳۹۶۲۷
تأريخ النشر: 14:07 - 13 March 2018

عصر إيران - وكالات - أعلن الامين العام لهيئة مكافحة المخدرات، وزير داخلية الجمهورية الاسلامية الايرانية، يوم الإثنين، أن السلطات الايرانية تمكنت من ضبط 785 طنا من مختلف انواع المخدرات خلال عام 2017.

وفي كلمته خلال الاجتماع السنوي الواحد والستين للجنة مكافحة المخدرات التابعة لمنظمة الامم المتحدة في فيينا، قال عبدالرضا رحماني فضلي: ان ايران تتكبد أعلى الخسائر الانسانية والاقتصادية والامنية في مكافحة المخدرات وتهريبها الى الدول الهدف.

وتساءل رحماني فضلي: رغم كل الجهود المبذولة وتوفر الإرادة لدى الدول لمواجهة معضلة المخدرات العالمية، ورغم وجود الأعراف والوثائق الدولية المتقنة بهذا الخصوص، لماذا نشهد وتيرة متصاعدة في انتاج المخدرات وخاصة في افغانستان؟ وقال: ان الإجابة على هذا السؤال يمكنها ان تحدد لنا خارطة الطريق في المواجهة المؤثرة مع هذه الظاهرة المشؤومة، ومن المؤسف لابد من الإذعان أنه الى جانب العوامل المرتبطة بالأداء، بما فيها عدم التنفيذ المناسب لمبدأ المسؤولية المشتركة الدولية وخاصة التعامل الانتقائي في التعاون الدولي وتسييس هذا الموضوع أدى الى ان تبقى المخدرات تهدد بشكل مثير للقلق سلامة المجتمعات ورفاهيتها وتعرض كل الأسس الاقتصادية والاجتماعية للدول الى الخطر.

وأكد الامين العام لهيئة محافحة المخدرات، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تؤمن ان المعضلة العالمية للمخدرات وخاصة مكافحة المخدرات في افغانستان، تشكل معضلة عابرة للحدود، ولا تخص دولة او دولتين محددتين، بل انها تعتبر مسؤولية على الجميع ان يؤدي دورا فيها بناء على مبدأ المسؤولية الدولية المشتركة.

الكلمات الرئيسة: ايران ، المخدرات
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: