رمز الخبر: ۳۹۶۳۲
تأريخ النشر: 14:21 - 13 March 2018

عصر ايران - فارس - نجح الباحثون بجامعة كيلان الايرانية من ابداع طريقة لازالة الملوثات الدوائية الخطرة باستخدام الاحياء المجهرية وذرات نانو أوكسيد الحديد.

وذكرت الهيئة الخاصة بتطوير تقنية النانو، ان وجود مركبات سامة في نفايات الصناعات الدوائية سبب مخاوف كثيرة في جميع انحاء العالم، فدخول المركبات السامة الموجودة في الصناعات الدوائية، وخاصة الادوية الكيمائية العلاجية الى النظم البيئية، هدد سلامة الانسان والاحياء وحتى النباتات.وتستخدم اساليب مختلفة لازالة هذه المركبات من النفايات، وفي هذا السياق فان استخدام الاحياء المجهرية حظي باهتمام بعض الباحثين في هذا المجال.

وقد ذكر الدكتور "حجت الله زماني" الباحث بجامعة كيلان ان انخفاض كفاءة استخدام الاحياء المجهرية للقضاء على بعض الملوثات الدوائية يعتبر المشكلة الرئيسية لهذه الطريقة بهذا الاسلوب، وقال: في هذا المشروع تم استخدام نانو ذرات اوكسيد الحديد من اجل زيادة كفاءة هذا الاسلوب.

وشرح تفاصيل هذا المشروع قائلا: بما ان الاحياء المجهرية لديها قدرة عالية على ازالة المركبات الملوثة من البيئة المائية، ففي هذا البحث، تم استخدام الاحياء المجهرية  المثبتة على ركائز البوليمر لازالة الأدوية ذات الخلايا السامة ، لكن اهم نقاط ضعف هذا الاسلوب هو عدم الوصول الأمثل للاحياء الدقيقة الى المادة المستهدفة، ولحل هذه المشكلة تمت الاستفادة من قدرة ذرات نانو اوكسيد الحديد لزيادة التركيز الموضعي للدواء وزيادة توافر وصول الاحياء المجهرية للدواء.
 

الكلمات الرئيسة: ايران ، النانو ، ملوثات
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: