رمز الخبر: ۳۹۶۹۹
تأريخ النشر: 10:00 - 19 March 2018

عصر إيران - وكالات - حذّر المحلل السياسي الاميركي ومقدم البرامج في قناة (سي ان ان) فريد زكريا وزير خارجية بلاده مايك بومبيو من مغبة الانسحاب من الاتفاق النووي مع ايران.

وكتب زکريا في صحيفة واشنطن بوست، محذرا بومبيو من الانسحاب من الاتفاق النووي معتبرا انه سيكلف بلاده ثمنا باهضا وسيضع عقبات كبيرة امام المفاوضات المقبلة مع كوريا الشمالية.

واعتبر ان التحدي العاجل الذي يواجهه بومبيو لا يتمثل بإعادة هيكلية وزارة الخارجية الاميركية واستعادة كوادر الوزارة لمعنوياتهم بل المواجهة مع الازمة المختلقة والتي تتمثل بالاتفاق النووي مع ايران.

وتابع: انه ينبغي لترامب ان يحدد مصير الاتفاق النووي الحالي مع طهران قبل ان يتمكن من الدخول في اي حوار حول اتفاق نووي خلال مفاوضاته المقبلة مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون.

ولفت زكريا الى ان البلدان الاوروبية يبدو انها غير راغبة بإجراء تغييرات في الاتفاق النووي كما ان ايران اعلنت بصراحة موقفها الرافض لمراجعة الاتفاق.

واوضح، انه حين يلاحظ كيم عدم التزام اميركا بالاتفاق النووي مع ايران فلماذا يوقع على اتفاق مماثل؟ معتبرا ان التراجيديا تتمثل بأن الازمة مختلقة تماما وان العالم ممتلئ بزعزعة الاستقرار ولا حاجة للحكومة باثارة هذا الموضوع.

واكد زكريا انه ينبغي لبومبيو ايجاد حل للمشاكل وليس خلق مشاكل جديدة وعليه الحفاظ على الاتفاق النووي مع ايران والتركيز على موضوع كوريا الشمالية.

واعتبر ان تغيير اميركا لسياساتها الخارجية باستمرار سيؤدي الى تحملها لتكاليف باهضة ويشوه سمعتها بشدة، معتقدا انه ينبغي لبومبيو الاعلان بصراحة عن التمسك بالاتفاق النووي وان يتناسى ما صرح به قبل من حول الاتفاق.

الكلمات الرئيسة: فريد زكريا ، الاتفاق النووی
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: