رمز الخبر: ۳۹۷۲۸
تأريخ النشر: 04:18 - 23 March 2018

عصر ايران - وكالات - أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي اعتراض طهران على إطلاق خفر السواحل التركماني النار على الصيادين الايرانيين، مطالباً المسؤولين في تركمانستان بتقديم توضيح فوري ورسمي حول ملابسات الحادثة.

وأوضح في تعليق له حول مقتل اثنين من أصل أربعة صيادين إيرانيين، بإطلاق نار من جانب خفر السواحل التركماني، أن وزارة الخارجية الايرانية قامت مباشرة باتصالات مع الجهات المسؤولة في تركمانستان لمتابعة الموضوع بشكل جدي، حيث تم تسليمهم مذكرة رسمية تطالب فيها طهران بمتابعة الحادثة.

وأكد قاسمي ضمن إشارته إلى علاقات الصداقة التي تجمع البلدين، على مطالبة طهران بمتابعة جدية وحازمة لهذا العمل غير الموزون من قبل خفر السواحل التركمان الذي أطلقوا النار على قارب صيد غير عسكري، مردفاً أنه حتى ولو اقترب قارب الصيد الايراني نحو المياه الاقليمية التركمانية فيمكن لخفر السواحل أبعادهم وفق الأعراف الدولية.

وأعرب المتحدث باسم الخارجية الايرانية عن أمله في تقديم الجهات المسؤولة في تركمانستان توضيحاً فورياً ورسمي حول ملابسات الحادثة.

الجدير بالذكر أن مسؤول في ميناء تركمن في محافظة كلستان بشمال البلاد أعلن عن مقتل اثنين من أصل أربعة صيادين إيرانيين، تعرضوا لإطلاق نار من جانب خفر السواحل التركماني، حيث كانوا يبحرون بالقرب من الحدود المائية بين البلدين.

الكلمات الرئيسة: ايران ، تركمانستان
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: