رمز الخبر: ۳۹۷۷۴
تأريخ النشر: 18:16 - 02 April 2018

عصر ايران - وكالات - اعلن مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية علي اكبر ولايتي ان احرار العالم تلقوا رسالة حركة الشعب الفلسطيني وهم يدينون الممارسات الاجرامية للاحتلال الصهيوني ويدعمون الشعب الفلسطيني المظلوم.

وكتب ولايتي في رسالة على صفحته في الفضاء الافتراضي ان الجرائم الاخيرة للكيان الصهيوني السفاك في قتل الفلسطينيين المشاركين في مسيرات العودة كشفت للعالم من جديد عن الوجه العدواني والمجرم للحكومة الصهيونية التي ترتكب المجازر بحق الشعب الفلسطيني المظلوم في ظل سمت المحافل الدولية وادعاء حقوق الانسان.

واضاف انه رغم مساعي اميركا وبعض الحكومات الاوروبية لتمرير مخططاتها المشؤومة في المنطقة الرامية الى اثارة الحروب بالنيابة وتحويل كفاح العالم الاسلامي ضد الكيان الصهيوني الى حرب بين المسلمين وذلك بدعم من حماتها الاقليميين وتشجيع بعض الدول على التطبيع مع هذا الكيان الغاصب للقدس بهدف اضعاف المنطقة ومواصلة التواجد في الاراضي المحتلة فان مقاومة الشعب الفلسطيني المظلوم والاعزل سينتصر في استعادة ارضة المحتلة جورا .

وافاد ولايتي بان هه الجرائم الوحشية في اراقة دماء اكثر من 1400 فلسطيني خلال المسيرات السلمية والعملاقة لحق العودة في قطاع غزة وامام انظار العالم دليل على خوف وخشية اميركا والكيان الصهيوني وحماتهما من انتصار جبهة المقاومة وبالطبع الشعب الفلسطيني المظلوم الذي صمد على مدى سنين بوجه الممارسات الاجرامية وذلك برغم محاولات بعض الدول الرجعية بالمنطقة اللهاث وراء التطبيع سرا وعلنا .

وتابع ان احرار العالم والمتطلعين للعدل والحريصين بالعالم قد تلقوا رسالة حركة الشعب الفلسطيني المظلوم ويدينون هذه الاجراءات المجرمة ويدعمون الشعب الفلسطيني المظلوم رغم الصمت الدول وادعياء الدفاع عن حقوق الانسان المزيفين لافتا الى ان ايران ستبقى دوما داعمة هذه الشعب المظلوم.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: