رمز الخبر: ۳۹۸۵۴
تأريخ النشر: 14:42 - 04 April 2018

عصر ايران - فارس - اعتبر وزير الدفاع الايراني العميد امير حاتمي، هزيمة داعش هزيمة لسياسات اميركا الاقليمية، متوقعا ان تشكل هذه الهزيمة بداية لمرحلة من مظاهر العداء والتوترات الاقليمية لملء الفراغات الراهنة.

جاء ذلك في كلمة القاها العميد حاتمي اليوم الاربعاء في مؤتمر موسكو الامني الدولي السابع المنعقد بحضور وزراء الدفاع ورؤساء الاركان وكبار القادة العسكريين والامنيين من 80 دولة اضافة الى مسؤولي منظمات دولية مختلفة.

واستعرض وزير الدفاع الايراني اهم التحديات الامنية في المنطقة قائلا، ان متابعة سياسة القوة والاحتكار والرؤية النفعية للامن الدولي، توفر ارضية خصبة لايجاد ونمو الارهاب.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: