رمز الخبر: ۴۰۰۲
الا اننا لن نتخذ موقفا قبل تسلمها وتحليل محتوياتها رغم اننا اعلنا بصراحة خطوطنا الحمر لمجموعة 1+5 واكدنا اننا لن نحيد عنها.
عصر ايران – لم تصل رزمة مقترحات مجموعة "1+5" الى طهران بعد الا ان بعض التكهنات تشير الى ان الروس والغربيين اقترحوا ضمن الرزمة الجديدة على ايران بان تعلق التخصيب أثناء المحادثات فقط في حين كانت الاقتراحات السابقة تدعو الى التعليق بصورة دائمة.

واضاف مصدر مطلع بوزارة الخارجية الايرانية لمراسل "عصر ايران" قائلا انه في المحادثات التي جرت بين بعض دبلوماسيينا من جهة والغربيين والروس من جهة اخرى، قيل بان هذه الرزمة ومقارنة بالاقتراحات السابقة تحوي "محفزات حديثة" الا اننا لن نتخذ موقفا قبل تسلمها وتحليل محتوياتها رغم اننا اعلنا بصراحة خطوطنا الحمر لمجموعة 1+5 واكدنا اننا لن نحيد عنها.

وحول تصريحات بعض المسؤولين العراقيين الذين زاروا ايران واتهموا طهران بالتدخل في الشؤون الداخلية للعراق قال ان بعض اعضاء هذا الوفد اطلقوا كلاما لا اساس له وتلقوا الرد منا ، ان تصريحات ومزاعم هؤلاء هي مضحكة ولا اساس لها بدرجة حتى ان مكتب رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وجهة رسالة الينا بان ما قاله بعض اعضاء هذا الوفد لا قيمة له ولا يشكل الموقف الرسمي للحكومة العراقية.

ويوجد الان وفد من بغداد يضم مساعد البرلمان العراقي وبعض اعضاء مكتب نوري المالكي ، في ايران وتجري معهم محادثات للمساعدة على ايجاد المصالحة في العراق.

وقد زعم بعض اعضاء هذا الوفد بانهم اظهروا الوثائق المتعلقة بتدخل ايران في الاضطرابات في العراق ، الى المسؤولين الايرانيين الا ان الايرانيين اعتبروا هذه الوثائق بانها لا مصداقية لها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: