رمز الخبر: ۴۰۱۴۱
تأريخ النشر: 14:37 - 23 April 2018

عصر إيران - وكالات - أكدت المستشارة أنغيلا ميركل إن ألمانيا "ستراقب عن كثب" الالتزام بالاتفاق النووي مع إيران، فيما قال الرئيس الفرنسي إن ليس لديه خطة بديلة للاتفاق النووي مع إيران وإن على واشنطن أن تظل ضمن الاتفاق ما دام لا يوجد خيار أفضل.

ودافعت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الأحد (22 نيسان/ أبريل 2018) عن الاتفاق النووي مع إيران، في مقابلة مع قناة تلفزيونية للكيان الإحتلال، قائلة إن "اتفاق معيب أفضل من عدم وجود اتفاق" بحسب تعبيرها. وأضافت ميركل، أن ألمانيا "سوف تراقب الوضع عن كثب" لضمان الالتزام بالاتفاق.

وتم نشر تصريحات، قبل اجتماع في واشنطن هذا الأسبوع مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب الذي تعهد بالانسحاب من الاتفاق بحلول 12 أيار/ مايو ما لم يوافق المفاوضون الأمريكيون والأوروبيون على إصلاح ما يسميه بعيوبه الخطيرة.

من جانب آخر قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه ليس لديه خطة بديلة للاتفاق النووي مع إيران وإن الولايات المتحدة يجب أن تظل ضمن الاتفاق ما دام لا يوجد خيار أفضل، وذلك في مقابلة صحفية مع شبكة فوكس نيوز الأمريكية  الأحد (22 نيسان/ أبريل 2018).

وقال مسؤول بارز بالإدارة الأمريكية إن ماكرون وترامب سيبحثان اتفاق إيران النووي في البيت الأبيض يوم غد الثلاثاء.

الكلمات الرئيسة: ميركل ، ماكرون ، الاتفاق النووی
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: