رمز الخبر: ۴۰۱۴۶
تأريخ النشر: 14:46 - 23 April 2018

عصر ايران - أكد وزيرالنفط الايراني بيجن زنكنة، أن لايوجد مخطط لترسية تطوير الطبقة النفطية لحقل بارس الغازي( جنوب ايران) المشترك مع قطر، على شركة توتال الفرنسية.

وأوضح زنكنة في تصريح تابعته "فارس" - على هامش مراسم توقيع عقد انشاء انبوب نقل الغاز بيم مدينتي ايرانشهر- جابهار(جنوب شرق) اليوم الاثنين -  أن المفاوضات مع شركة "ميرسك" الدنماركية بخصوص تطوير الطبقة النفطية لحقل بارس الجنوبي قد توقفت اثر استحواذ شركة توتال الفرنسية على ميرسك.

من جهة ثانية أكد زنكنة أن صادرات ايران من النفط ومكثفات الغاز تتجاوز 2.5 مليون برميل يوميا بالوقت الراهن مبيّنا  أن انخفاض الصادرات يعود لشهر واحد فقط، إذ شهدت زيادة بعد ذلك ولاتوجد أية مشاكل بهذا الخصوص.

وحول مشروع تصدير الغاز الايراني الى سلطنة عمان، أكد زنكنة أن المفاوضات تحقق تقدما مطلوبا بين الجانبين، وأن الموضوع في طور مرحلة الاعلان عن عطاء لمد انبوب تمرير الغاز عبر البحر أو ابرام عقد استثماري مع شركة اجنبية لانشائه.

وحول التقارير الواردة بشأن تقديم تخفيضات للهند بهدف تعزير مشترياتها من النفط الايراني وذلك لمواجهة سياسات الرئيس الاميركي دونالد ترامب، شدد زنكنة على أن سيتم اتخاذ اي اجراء ضروري في مواجهة ترامب.

وبيّن وزير النفط الايراني أنه يتعين التريث بخصوص قرار ترامب حول الانسحاب من الاتفاق النووي ( في 12 مايو/أيار)، مؤكدا أن ايران ستوظف جميع خبراتها وامكانياتها لمنع ترامب من الاضرار بايران ولا يتم تحييد اي خيار بهذا الخصوص.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: