رمز الخبر: ۴۰۲۴۹
تأريخ النشر: 15:13 - 30 April 2018

عصر إيران - فند المتحدث باسم الخارجية الايرانية "بهرام قاسمي" ادعاءات وزير الخارجية الامريكي الجديد "مايك بومبيو" حول دور ايران في بعض دول المنطقة ، واصفا هذه الاعاءات بانها مكررة وسخيفة.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان قاسمي علق على التصريحات المعادية لايران التي ادلى بها بومبيو في المؤتمر الصحفي المشترك مع نظيره السعودي في الرياض، قائلا: ان ما أسماه وزير الخارجية الامريكي الشراكة مع الرياض يرمي الى زعزعة الاستقرار واشعال الحروب، وزيادة سباق التسلح وتكريس التطرف المبني على مغامرات بعض الساسة السعوديين عديمي التجربة ومثيري الحروب.

واضاف: أدت هذه الشراكة أيضا إلى نتائج مدمرة مثل استمرار العنف والعداء وانعدام الثقة بين بلدان المنطقة والأزمات الاستنزافية وزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة، وطالما هذه الشراكة التوسعية غير المقدسة قائمة، فان شعوب المنطقة ستتذوق بالكاد طعم الأمن والسلام والتنمية البشرية والاقتصادية.

وتابع المتحدث باسم الخارجية الايرانية قائلا: ان وزيري الخارجية الامريكي والسعودي برؤيتهما الى الوضع الانساني الكارثي في اليمن والتطرف والارهاب في المنطقة، سييدركان معنى ونتيجة الشراكة المزعومة لبلديهما.

واضاف قاسمي: ان ما طرحه بومبيو حول تواجد ودور الجمهورية الاسلامية الايرانية في بعض دول المنطقة هي ادعاءات مكررة وسخيفة ولااساس لها، اذ ان التواجد الاستشاري للجمهورية الاسلامية الايرانية في البلدين الشقيقين (العراق وسوريا) جاء استجابة لطلب حكومتيهما الشرعيتين وفي اطار مكافحة الارهاب في المنطقة، ومادامت هاتين الحكومتين المذكورتين بحاجة الى مكافحة الارهاب فان هذه المساعدات سوف تستمر.

وفيما يتعلق بمزاعم تدخل ايران في اليمن، قال المتحدث بأسم وزارة الخارجية: ان ما يكرر من اخطاء واكاذيب حول هذا الموضوع يهدف الى صرف انظار الرأي العام العالمي عن الجرائم التي ترتكبها السعودية في عدوانها على هذا البلد بشكل يومي، وهو مجرد إدعاء واه وعديم القيمة بغية استمرار الحرب التي تشنها السعودية وعدوانها على اليمن، واستمرار التواجد المدمر والمزعزع للاستقرار للقوى الاجنبية في المنطقة.

الكلمات الرئيسة: ايران ، مايك بومبيو
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: