رمز الخبر: ۴۰۲۵۷
تأريخ النشر: 10:03 - 01 May 2018

عصر إيران - وكالات - شدد رئیسا الجمهوریة الایراني وجمهوریة فرنسا في الاتصال الهاتفي الذی جری بینهما اننا مصممون علی تعزیز مستوی العلاقات الثنائیة بین طهران وباریس لمصلحة الشعبین.

وأکد روحانی فی الاتصال الهاتفی مع نظیره الفرنسی ایمانوئل ماکرون ان ایران تهتم بالغ الاهمیة بعلاقاتها مع فرنسا قائلا تتواجد أرضیات مناسبة لتوثیق مستوی التعاون بین البلدین في شتی المجالات السیاسیة والاقتصادیة والثقافیة ومصممون علی تعزیز العلاقات بین الجانبین فی کافة المجالات.

وتابع روحانی ان الإتفاق النووي يؤدي الی ارساء الامن وتعزیز الاستقرار فی المنطقة وان الاتفاق النووی المبرم قاعدة الثقة الأولی بین ایران والبلدان الغربیة موضحا ان مواقف الامیرکیین تتعارض مع الاتفاق الذی أبرمته الدول السبع مؤکدا اتخذت ایران في الایام الاخیرة قرارات هامة للغایة بشأن العملة والعلاقات البنکیة ولدینا برامج مناسبة ردا علی أی قرار أمیرکی فی 12 مایو.وصرح روحانی ان ایران لاتقبل أیة قیود أوسع من تعهداتها قائلا خطة العمل الشاملة المشترکة وأیة مواضیع أخری لیست صالحة للتفاوض.

من جانبه شدد الرئیس الفرنسی ایمانوئل ماکرون في هذا الاتصال الهاتفی علی توثیق المناسبات بین طهران و باریس فی کافة المجالات المرغوبة فیها قائلا یدعم الاتحاد الاوروبی بما فیه فرنسا الاتفاق النووی المبرم وسنبقی فی الاتفاق النووی مئة بالمئة.

وأضاف الرئیس الفرنسی: موقف الاتحاد الاوروبی و فرنسا واضح و هو البقاء فی اطار الاتفاق النووی المبرم و ندعوکم الی البقاء فی هذا الاتفاق المبرم" قائلا یقبل الاتحاد الأوروبی وفرنسا الاتفاق النووی المبرم بهذا الشکل.

الكلمات الرئيسة: ماكرون ، روحاني
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: