رمز الخبر: ۴۰۳۱
وردا علي سوال حول مواقف المجلس الثامن علي صعيد السياسه الخارجيه قال باهنر الذي حصل علي مقعد في المجلس الثامن ،ان علي المجلس وضع مبادي‌ء العزه والحكمه والمصلحه اساسا في سياسات البلاد التنفيذيه علي الاصعده الداخليه والخارجيه.
اكد النائب الاول لرئيس مجلس الشوري الاسلامي محمد رضا باهنر ،ان مسووليه المجلس تتمثل في استيفاء الحقوق وان احد هذه الحقوق الاساسيه والمشروعه للشعب الايراني هو امتلاكه التكنولوجيا النوويه السلميه مشددا علي عدم تخلي الشعب الايراني والمجلس الثامن عن استيفاء هذا الحق .

وردا علي سوال حول مواقف المجلس الثامن علي صعيد السياسه الخارجيه قال باهنر الذي حصل علي مقعد في المجلس الثامن ،ان علي المجلس وضع مبادي‌ء العزه والحكمه والمصلحه اساسا في سياسات البلاد التنفيذيه علي الاصعده الداخليه والخارجيه.

وقال ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه لاتسعي ابدا الي الاستخدام العسكري للتكنولوجيا النوويه .ولاحاجه لها بالاستخدام العسكري ولاتعتقد بهذا النوع من الاستخدام .مشددا علي ان كافه نشاطات ايران النوويه تتم باشراف الوكاله الدوليه للطاقه الذريه.

واضاف نائب رئيس مجلس الشوري الاسلامي ان الموضوع النووي الايراني من اهم المواضيع المطروحه حاليا علي الساحه الايرانيه والذي يوء‌ثر بشكل كبير علي سياسه ايران الخارجيه موضحا ان هذا الموضوع ليس الاول ولا الاخير لان الحكومات المتغطرسه في العالم لاتريد الاستقرار للجمهوريه الاسلاميه‌الايرانيه.

وقال ان موضوع ايران النووي ماهو الا ذريعه لاثاره قضايا اخري ضد ايران كموضوع حقوق الانسان وغيره.


ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: