رمز الخبر: ۴۰۳۲
وانتقد سماحته اولئك الذين يزرعون اليأس في البلاد , مؤكدا رفضه لهذه الممارسات.
اكد قائد الثورة الاسلامية على ضرورة الشعور بالمسؤولية ووحدة الكلمة وحسن الظن بين ابناء الشعب والمسؤولين من اجل بناء البلاد وتحويلها الى انموذج اسلامي على جميع الاصعدة.


وافادت وكالة مهر للانباء ان قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمى السيد علي الخامنئي اشار في كلمة القاها اليوم امام اهالي مدينة كازرون الى استعادة الهوية الايرانية والاسلامية للبلاد بعد انتصار الثورة الاسلامية والتخطيط والسعي لتحقيق الاهداف المحددة في اطار الهوية الايرانية والاسلامية , قائلا : بعد مرور نحو 30 عاما على انتصار الثورة الاسلامية فقد تسارعت حركة الشعب الايراني وخاصة الشباب باتجاه تحقيق الاهداف والانجازات في هذا المسير , وهو الامر الذي ادى الى عجز اعداء الشعب.


وانتقد سماحته اولئك الذين يزرعون اليأس في البلاد , مؤكدا رفضه لهذه الممارسات.

واوضح قائد الثورة الاسلامية ان سبب قلق الاستكبار العالمي حيال تطور الشعب الايراني هو شعوره بالخطر تجاه الصحوة الاسلامية المتصاعدة , مشددا على ضرورة توخي الحذر ازاء مؤامرات الاعداء ضد الشعب الايراني.


واشار الى ان من خصائص الشعب الايراني تحليه باليقظة والوعي ووجود علماء دين وجامعيين متنورين فضلا عن تواجد الشباب التعبوي والحماسي والرائد في مجالات العلم والتكنولوجيا.


واكد سماحة قائد الثورة الاسلامية ان الشعب الايراني سيهزم العدو بعون الله تعالى من خلال مواصلة طريقه نحو الوحدة والتضامن والسعي والجهاد بشكل جاد للارتقاء الى قمم الكمال.


واشار آية الله العظمى الخامنئي الى الرعاية الالهية للشعب الايراني مضيفا : في هذه الفترة فان احد المساعدات الالهية هو ان امريكا التي تجسد الاستكبار تتعرض لمشاكل واخفاقات متعددة من ابرزها فشلها في في قضايا فلسطين والعراق وافغانستان ولبنان.


واشار سماحته الى تزايد الاستياء الشعبي داخل الولايات المتحدة تجاه تواجد القوات الامريكية المحتلة في العراق , الى درجة اعترف فيها المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الامريكية بان هدف امريكا الرئيسي من احتلال العراق هو السيطرة على ثروته النفطية والمنطقة وهو ما يبين فشل الادارة الامريكية.


واكد قائد الثورة الاسلامية ان الشعب الايراني لايأبه للتهديدات الامريكية وسيجعل حسرة زوال نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية باقية في نفوس جميع الاعداء.


واعتبر سماحته ان كل من يحاول اثارة الفرقة بين الشعب والمسؤولين انما يعمل ضد مصلحة البلاد والشعب.


ولفت سماحة آية الله العظمى الخامنئي الى استعداد الشعب على جميع المستويات وكذلك المسؤولين لتقديم الخدمات , مضيفا : ان وحدة الكلمة وحسن الظن ستهيئ الارضية للرعاية الالهية والتغلب على المشكلات.

واكد قائد الثورة الاسلامية ان السبيل الوحيد لرفعة وتطور ايران هو التمسك بالاسلام.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: