رمز الخبر: ۴۰۳۶۹
تأريخ النشر: 14:51 - 07 May 2018
الإمارات هي ثاني أكبر سوق تصديریة للبضائع الإيرانية، حيث بلغت إجمالي قيمة البضائع التي تم تصديرها إلی ستة مليارات و 764 مليون دولار.

عصر ايران - ايسنا - تشير أحدث الإحصاءات الرسمية إلی أن الصين و الإمارات العربیة المتحدة والعراق هي أکبر محطات مستوردة للبضائع الإيرانية خلال السنة الإيرانية المنصرمة (انتهی 20 مارس 2018).

وأفادت الإحصاءات الرسمية خلال الـ12 شهرًا الماضية بأن الصين استوردت البضائع الإيرانية بقيمة 9 مليارات دولار، وانها تعتبر كما في الأعوام السابقة، أكبر سوق تصديرية للبضائع الإيرانية، وتم تصدير حوالي 35 طنًا من البضائع إلى الصين، ما يمثل 19.3 بالمائة من إجمالي الصادرات الإيرانية.

وارتفعت قيمة الصادرات إلى هذا السوق بنسبة 8 في المئة خلال الفترة المذکورة.

إن الإمارات العربية المتحدة هي ثاني أكبر سوق تصديریة للبضائع الإيرانية، حيث بلغت إجمالي قيمة البضائع التي تم تصديرها إلی الإمارات العربية المتحدة خلال العام الإيراني الماضي، إلی ستة مليارات و 764 مليون دولار  حیث شکلت 14.4% من إجمالي قیمة صادرات إيران للعالم.

كما يعد العراق ثالث أكبر سوق للسلع الإيرانية، حيث صدرت ایران أكثر من 6 مليارات و 425 مليون دولار من البضائع  إلی هذا البلد خلال العام الماضي، وتمثل ذلک 13.7 بالمئة من إجمالي صادرات البضائع الإيرانية  وشهدت الصادرات الإيرانية إلی العراق نموا  بنسبة 5 بالمئة قيمة.

إن كوريا الجنوبية وتركيا وأفغانستان والهند وباكستان وتايلاند وإندونيسيا وتايوان وسلطنة عمان واليابان وإيطاليا وتركمانستان وهونغ كونغ وفيتنام وألمانيا والجمهورية العربية السورية وأذربيجان هي البلدان الأخرى التی تصنف علی التوالي في المرکز الرابع إلی العشرين نظراً لحجم استيرادها للسلع الإيرانية.

کما تعتبر إندونيسيا، التي تحتل المرتبة العاشرة بین الأسواق المستوردة للسلع الإيرانية، سوقًا ناشئا حيث شهدت الصادرات إلی هذا البلد نمواً بنسبة 134 بالمئة وزنا و273% قیمة خلال العام الماضي.

الكلمات الرئيسة: ايران ، سلع ، سوق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: