رمز الخبر: ۴۰۴۱۱
تأريخ النشر: 14:48 - 09 May 2018

عصر ايران - إرنا – أكّد رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية التابع لمكتب رئيس الجمهورية اليوم الاربعاء أنّ ايران لن تقع في الفخ الذي نصبه لها ترامب والكيان الصهيوني لتسليط الطابع الأمني علي ايران وستواصل مسؤولياتها الرامية الي استتباب السلام في المنطقة.

وكتب حسام الدين آشنا اليوم الأربعاء: يجب علي ترامب اليوم أن يشعر بالخجل بفعل عدم صدقه وبسبب نفاقه وخبثه ولؤمه وفرضه حظرا جديدا ومنعه الشركات التجارية من الاستثمار في ايران وإعرابه عن الأمل بأن تكون ايران غير مستقرة تزداد فيها مشقة الناس.

وأضاف آشنا بأنّ هذا الكيان الياغي والشرير الذي بات يعرّض الأمن والسلام العالميين للخطر بفعل الإنسحاب من الإتفاق النووي ويسخر من القوانين الدولية هو نفس الكيان الحكومي الذي خرج من معاهدة باريس لحماية البيئة الإنسانية وخرج من اليونسكو ليبيّن بذلك خصومته لصيانة وازدهار الثقافة.

وأكّد أشنا علي عدم رغبة ترامب بالعمل الجماعي واصفاً إيّاه بالوجه الذي يفصح عن عدائية ضد السلام وضد البيئة وضد الثقافة لا يعرف صاحبه أبسط اُسس القوانين الدولية، الرجل الذي جعل مصالح بلده عُرضة للخطر علي المستوي الدولي.

كما أشار رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية الي عدم مسايرة الرأي العام الأمريكي والنخبة والسياسيين والنشطاء الإجتماعيين في هذا البلد لمواقف ترامب الذي تحاصره شخصيات وعقول حاقدة مفلسة تسببت في أكثر من عقد من الحروب والمجازر في المنطقة وسلبت أرواح آلاف الجنود الامريكيين لأطماع شخصية ولخدمة مصالح شركات نفطية وعسكرية تسليحية.

ولفت آشنا الي رغبة لدي الحكومة الامريكية لجرّ ايران الي فرض طابع أمني عسكري علي الساحة السياسية والاقتصادية المحلية وقال: إنّ الشعب الايراني سيقاوم هذه النزعة وسيظهر صورة حضارية أكثر ازدهاراً و وضوحاً من أي وقت مضي ولن تقع ايران في هذا الفخ الأمريكي الصهيوني. 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: