رمز الخبر: ۴۰۵۹۹
تأريخ النشر: 10:05 - 21 May 2018

عصر ايران - أفادت مصادر رئاسية سورية في دمشق، بأنّ الموقف المنسوب إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بشأن طلب انسحاب القوات الإيرانية من سوريا، غير صحيح.

وأكدت المصادر لـ"الميادين" أنّ القوات الإيرانية والروسية موجودة بطلب من الحكومة، وبالتالي فإنّ مغادرتها تكون بطلب دمشق.ونقلت المصادر الرئاسية السورية عن مسؤول روسي توضيحاً لكلام بوتين، بأنه لا يشمل القوات الروسية والإيرانية الموجودة بطلب من الحكومة الشرعية في سوريا.

وكان لقاء جمع الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والسوري بشار الأسد في سوتشي قبل يومين، حيث أشار بوتين إلى أنه بعد نجاح الجيش السوري في مواجهة الإرهاب وبدء العملية السياسية في البلاد فإن القوات الأجنبية ستبدأ بالانسحاب من الأراضي السورية.

وكانت عدة وسائل إعلام روسية نقلت كلاماً لمبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى سوريا، ألكسندر لافرينتيف، قال فيه إن انسحاب القوات الأجنبية من سوريا يمس كل وحدات القوات الأجنبية حتى القوات الإيرانية وإن هذه العملية معقدة وتحتاج لبعض الوقت، ويجب أن تنجز وفقاً لتقدم العملية السياسية.

الكلمات الرئيسة: ايران ، بوتين ، سوريا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: