رمز الخبر: ۴۰۶۲۴
تأريخ النشر: 14:44 - 21 May 2018

عصر ايران - وكالات - أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن طهران لن تتفاوض على أي موضوع خارج إطار الاتفاق النووي.

وقال قاسمي، في تصريح للصحفيین ردا على سؤال حول ما تردد في وسائل الاعلام الاجنبية نقلا عن مصادر دبلوماسية مجهولة بشان تقديم حزمة جديدة لايران تجاه القبول باتفاق جديد، ان مثل هذه الاخبار والمزاعم التي لا اساس لها تصدر من غرف الفكر لوسائل الاعلام الصهيونية ومروجي الفوضى الدوليین والمسيئين للشعب الايراني بهدف اثارة الاجواء السلبية وحرف مسار الحوار بين ايران والاطراف الاخرى في الاتفاق النووي.

واضاف قاسمي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية باعتبارها الجانب الملتزم بالاتفاق النووي عقب الإنسحاب أحادي الجانب وغير القانوني والمخزي لأميركا من هذا الاتفاق الدولي واستجابة لدعوات الجهات الاخرى لبقاء الجمهورية الاسلامية الايرانية  في الاتفاق فانها أعلنت بصراحة انه إذا تمکنت الأطراف الاخرى  من مراعاة حقوق إيران النووي والعمل بها بشكل كامل فانها ستبقى في الاتفاق و ان الشؤون المطروحة الاخرى لااساس لها ومنحرفة ولا تحظى بالاهتمام وان ما يكتسب الاهمية يتمثل بتمكن الاطراف الاخرى من العمل بتعهداتها ضمن ما صرح به الاتفاق ام لا حيث ان هذا الموضوع سيتم التثبت منه خلال المفاوضات المركزة المقبلة.

ونوه الى انه وفق الاطر المحددة سيتم مناقشة المواضيع ذات الصلة بالاتفاق النووي بين ايران والاطراف الاخرى خلال اول اجتماع للجنة المشتركة المنبثقة عن الاتفاق دون اميركا والذي سينعقد خلال الايام المقبلة وفق اقتراح ايران.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: