رمز الخبر: ۴۰۶۶۷
تأريخ النشر: 19:22 - 03 June 2018
وأضاف: "هل هو من الحكمة أن نطلب من الولايات المتحدة وإسرائيل شن حرب على إيران؟ إن وجود أطراف تحاول زج بلدان المنطقة في حرب مع إيران هو أمر في غاية الخطورة."

عصرایران - یورونیوز - قال وزير الدفاع ونائب رئيس الوزراء القطري خالد بن محمد العطية يوم الأحد إن بلاده لن تشارك في أي عمل عسكري محتمل ضد إيران.

وخلال حضوره مؤتمرا دوليا حول الأمن في سنغافورة، قال العطية إن قطر لديها "الكثير من الاختلافات" مع إيران، ولكنه أكد أن هذا لا يعني أن بلاده سوف "تغذي نار الحرب" في المنطقة.

وأضاف: "هل هو من الحكمة أن نطلب من الولايات المتحدة وإسرائيل شن حرب على إيران؟ إن وجود أطراف تحاول زج بلدان المنطقة في حرب مع إيران هو أمر في غاية الخطورة."

وفي رد على سؤال وُجه له عن إمكانية استخدام القواعد الجوية القطرية لشن غارات جوية على إيران، قال العطية إن بلاده ليست "من مشجعي الحرب".

ويوجد في قطر وحدات من 10 آلاف جندي أمريكي متمركزين في قاعدة "العديد" الجوية، وذلك في إطار حملتها ضد تنظيم مايسمى "الدولة الإسلامية" والحرب في أفغانستان

وحذر العطية من الدخول في أية مواجهة عسكرية مع إيران واصفا الخطوة إن حدثت بالخطيرة جدا وألمح إلى وجود ما أسماه طرف ثالث لم يسمّه يحاول الدفع نحو حرب مع طهران محذّرا من تداعيات أي عمل عسكري على المنطقة بأكملها.

وقال الوزير القطري: "من وجهة نظري، أرى أن الولايات المتحدة هي أعقل من أن تدخل في حرب مع إيران. قد يمارسون ضغطا أكبر وهذا قد يأتي بنتيجة، لكنني أعتقد أن اتفاق ال5+1 النووي هو مخرج جيد. يجب أن نبني عليه ونمضي معه".

وأضاف العطية: "إذا ما كان هناك طرف ثالث يريد أن يدفع المنطقة أو دولة ما في المنطقة إلى الدخول في حرب مع إيران، فإن هذا سيكون أمرا خطيرا لأنني متأكد من أنه لا توجد دولة في نصف الكرة الأرضية الغربي أو تلك التي يحميها نصف الكرة الغربي، ستدخل في مواجهة مع إيران. قد يحاولون أن يدفعوا جيراننا للدخول في حرب مع إيران وهذا شيء خطير".

 

الكلمات الرئيسة: قطر ، ایران
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: