رمز الخبر: ۴۱۰۶
واشار محمد علي حسيني الي محاولات اميركا والكيان الصهيوني الي زعزعه الاستقرار في لبنان قائلا ان اميركا والكيان الصهيوني عندما فشلتا في تمرير خططها خلال حرب تموز عام 2006 بداءاتا بالتخطيط لضرب وحده الشعب اللبناني والنيل من سياده هذا البلد.
اعلن المتحدث باسم الخارجيه الايراني ان اميركا واسرائيل هما وراء افتعال الازمه الراهنه في لبنان مبديا عن استعداد طهران لمساعده الاطراف اللبنانيه للتوصل الي صيغه توافقيه .

وافاد مراسل وكاله مهر للانباء ان المتحدث باسم الخارجيه شدد علي موقف طهران الرامي الي ضروره تحلي كل الاطراف اللبنانيه باليقظه وقيامها باحباط الموامرات التي تحاك ضد الشعب اللبناني معربا عن امله بان كل الاطراف التي ساهمت في افتعال الازمه واذكاء نار الفتنه تعود الي رشدها وتكرس جهودهاو مساعيها لاعاده الهدوء في لبنان .

واشار محمد علي حسيني الي محاولات اميركا والكيان الصهيوني الي زعزعه الاستقرار في لبنان قائلا ان اميركا والكيان الصهيوني عندما فشلتا في تمرير خططها خلال حرب تموز عام 2006 بداءاتا بالتخطيط لضرب وحده الشعب اللبناني والنيل من سياده هذا البلد.

واعرب المتحدث باسم الخارجيه عن اسفه ازاء الاشتباكات الدائره في لبنان موكدا ان المساعي التي بذلتها الجمهوريه الاسلاميه لتقريب وجهات نظر الاطراف اللبنانيه لم تجد تجاوبا من قبل بعض الدول الاخري مبديا عن استعداد ايران للقيام بدور ما لتسويه الازمه في لبنان .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: