رمز الخبر: ۴۱۷۳
واوضح نوذري ان دراسة حجم الانتاج والعرض نظرا لظروف السوق، تتم بشكل اسبوعي، مضيفا انه كالعادة تدخل المصافي في فصل الربيع مرحلة الصيانة الرئيسية الامر الذي يؤدي الى خفض الطلب على النفط في الاسواق.
اكد وزير النفط في الجمهورية الاسلامية الايرانية ان ايران لا تنوي حاليا خفض انتاجها، معلنا عن احتمال مشاركة شركتي شل وريبسول في المرحلين 20 و 21 من تطوير حقل غاز بارس الجنوبي.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان غلام حسين نوذري قال اليوم الثلاثاء على هامش الملتقى العاشر لكبار مدراء قطاع النفط، انه تتم دراسة حجم النفط المعروض على الاسواق بشكل مستمر، لكي يتم تنظيم حجم الصادرات بما يتناسب والانتاج وحاجة الاسواق.

واوضح نوذري ان دراسة حجم الانتاج والعرض نظرا لظروف السوق، تتم بشكل اسبوعي، مضيفا انه كالعادة تدخل المصافي في فصل الربيع مرحلة الصيانة الرئيسية الامر الذي يؤدي الى خفض الطلب على النفط في الاسواق.

واعلن ان متوسط الانتاج اليومي للنفط في ايران يبلغ 4 ملايين و 170 الف برميل، في حين يبلغ حجم الصادرات 2.4 الى 2.5 مليون برميل يوميا.

وفي جانب آخر من تصريحاته، لفت وزير النفط الى ان المفاوضات حول انسحاب شركة شل من مرحلة 13 من مشروع تطوير حقل غاز بارس الجنوبي لم تصل الى نتيجة نهائية بعد، مضيفا ان طهران اقترحت على هذه الشركة ان تشارك في مراحل اخرى من هذا المشروع.

واشار غلام حسين نوذري الى ان هناك مفاوضات جارية مع بعض الدول للمشاركة في المرحلتين 20 و 21 من حقل غاز بارس الجنوبي، مضيفا ان وزارة النفط تعمل حاليا على اعداد وثائق المناقضة لعرضها على الشركات الداخلية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: