رمز الخبر: ۴۱۸۸
وقال لافروف في تصريحات نقلتها وکالات الانباء الروسية "إن الدول الست يمکنها ان تضع بشکل واضح على طاولة المفاوضات مقترحات عملية وضمانات امنية لايران وضمان مکانة لائقة لايران وعلى قدم المساواة في المفاوضات المتعلقة بتسوية کل مشاکل الشرق الاوسط والادنى".
دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم الاربعاء، الدول الست الکبرى المشارکة في المفاوضات حول البرنامج النووي الايراني، الى اعطاء ضمانات أمنية لطهران.

وقال لافروف في تصريحات نقلتها وکالات الانباء الروسية "إن الدول الست يمکنها ان تضع بشکل واضح على طاولة المفاوضات مقترحات عملية وضمانات امنية لايران وضمان مکانة لائقة لايران وعلى قدم المساواة في المفاوضات المتعلقة بتسوية کل مشاکل الشرق الاوسط والادنى".

وکان الوزير الروسي يتحدث في ايکتارينبورغ في منطقة الاورال بمناسبة لقاء مع نظيره الالماني فرانك فالتر شتاينماير.

وابدى الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد أمس الثلاثاء استعداد طهران للحوار في ظروف عادلة مع اي طرف كان عدا الكيان الاسرائيلي. وقال خلال مؤتمره الصحافي: إن الحوار هو السبيل الانسب للوصول الى حلول، ولكن بشرط ان يكون العدل هو المعيار بغض النظر عمن يكون الطرف المقابل في الحوار. مؤكدا "إننا نريد الحوار في ظل الاحترام المتبادل، ولكننا لا نريده في حال وجود الغطرسة والتهديد".

العالم/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: