رمز الخبر: ۴۳۰۴
وحول رزمة المقترحات الايرانية الى مجموعة (5+1), قال المتحدث باسم وزارة الخارجية, "ان تفاصيل هذه الرزمة سنعلن عنها في الوقت المناسب, بالطبع هم يبذلون جهودا لإرسال مندوب عنهم الى الجمهورية الاسلامية الايرانية والاتصالات جارية في هذا الشأن ", وأضاف "بالطبع نحن لانقبل بأية شروط مسبقة للحوار ".
أعلن المتحدث باسم الخارجية محمد علي حسيني أن موضوع الضمانات الأمنية الذي أكدت بعض الدول ضرورة إدراجه في رزمة مقترحات مجموعة (5+1) المقدمة الى ايران, ليس بالأمر ذات الأهمية ولم تطرحه ايران مطلقا.

وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان حسيني قال في مؤتمره الصحفي الاسبوعي اليوم الاثنين ردا على سؤال حول هل ان موضوع الضمانات الأمنية يمثل احد مطالب ايران من مجموعة (5+1) في اطار تبادل رزم المقترحات أم لا, "كلا, ان موضوع الضمانات الأمنية ليس بالأمر ذات الأهمية للجمهورية الاسلامية الايرانية, ولم تطرحه ايران مطلقا ".

وحول رزمة المقترحات الايرانية الى مجموعة (5+1), قال المتحدث باسم وزارة الخارجية, "ان تفاصيل هذه الرزمة سنعلن عنها في الوقت المناسب, بالطبع هم يبذلون جهودا لإرسال مندوب عنهم الى الجمهورية الاسلامية الايرانية والاتصالات جارية في هذا الشأن ", وأضاف "بالطبع نحن لانقبل بأية شروط مسبقة للحوار ".

وعن الزيارة الأخيرة التي قام بها الرئيس الاميركي جورج بوش الى الشرق الأوسط ومشاركته في مراسم تأسيس الكيان الصهيوني, قال حسيني "ان هدف بوش الرئيسي من هذه الزيارة هو المشاركة في مراسم الذكرى الستين لإحتلال الاراضي الفلسطينية المقدسة, وأطلق في هذه المراسم تصريحات أثارت استغراب حتى الصهاينة المتشددين ".

وأضاف حسيني, وبسبب هذه الممارسات أصبحت حكومة اميركا الحالية أسوأ حكومة واكثرها عزلة في تاريخ اميركا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: