رمز الخبر: ۴۳۴۴
وشدد محمود احمدي نجاد والشيخ حمد بن خليفه آل ثاني خلال هذه المكالمه الهاتفيه علي عدم السماح في ان يكون لبنان ضحيه لسياسات بعض البلدان الغربيه .
اكد رئيس الجمهوريه محمود احمدي نجاد وامير قطر الشيخ حمد بن خليفه آل ثاني خلال اتصال هاتفي بينهما امس لاربعاء علي ضروره بذل كافه البلدان الاسلاميه والاطراف اللبنانيه من اجل الحفاظ علي الاتفاق الذي وقعه اللبنانيون في الدوحه اليوم .

وشدد محمود احمدي نجاد والشيخ حمد بن خليفه آل ثاني خلال هذه المكالمه الهاتفيه علي عدم السماح في ان يكون لبنان ضحيه لسياسات بعض البلدان الغربيه .

وصرحا ،انه بالتعاون والتنسيق بين البلدان الاسلاميه والاطراف اللبنانيه لن يستطيع اعداء لبنان ومن بينهم الكيان الصهيوني واميركا فعل شي‌ء .

واشار رئيس الجمهوريه وامير قطر الي انزعاج اعداء لبنان من الاتفاق الذي وقعته الاطراف اللبنانيه اليوم ولفتا الي ان الاعداء مايزالون يتربصون لكي يلحقوا الضرر بلبنان مره اخري .

واكدا علي ان تنفيذ الاتفاق بين اللبنانيين وتشكيل الحكومه والتعاون ودعم كافه البلدان العربيه والاسلاميه لهذا البلد ينبغي ان يمهد الارضيه لاعاده اعمار لبنان وتقدمه .

واشار رئيس الجمهوريه وامير قطر الي العلاقات المتناميه وتعزيز التعاون بين طهران والدوحه واعتبرا العلاقات بين البلدين بامكانها ان تكون نموذجا علي صعيد التعاون بين بلدان المنطقه وكذلك بين البلدان الاسلاميه .

واكد احمدي نجاد والشيخ حمد بين خليفه آل ثاني ايضا علي تمتين الاواصر وتعزيز التعاون بين البلدين علي مختلف الاصعده ومن بينها الاستثمارات المشتركه كما اكدا علي ضروره الاستمرار في تبادل وجهات النظر والتشاور بين مسوولي البلدين .

واشاد رئيس الجمهوريه بالجهود التي بذلتها قطر علي صعيد تحقيق الاتفاق بين الاطراف اللبنانيه .

من جانبه اشاد امير قطر الشيخ حمد بن خليفه آل ثاني بمساعي ايران من اجل احلال السلام والاستقرار في بلدان المنطقه ومن بينها لبنان .


ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: