رمز الخبر: ۴۳۸۹
كذلك يشارك رئيس مجلس النواب المصري احمد فتحي سرور، ورئيس مجلس الامة الكويتي جاسم الخرافي، رئيس البرلمان العربي محمد جاسم الصقر، وممثل السياسية الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا ونائبة رئيس البرلمان الأوروبي.
وصل الى العاصمة اللبنانية بيروت السبت عدد من الوفود العربية والدولية لحضور مراسم انتخاب قائد الجيش العماد ميشال سليمان رئيسا للجمهورية الاحد، والذي اكد عشية انتخابه ان عهده سيكون عهد تكريس المصالحة والتفاهم في البلاد، معتبرا ان التوحد حول الاهداف الوطنية يجنب لبنان الاخطار وتضارب المصالح على الصعيدين الاقليمي والدولي.

فقد وصل الى بيروت امير قطر حمد بن خليفة ال ثاني ورئيس حكومته حمد بن جاسم ال ثاني، كما يحضر جلسة البرلمان وزراء خارجية عدد من الدول العربية والاسلامية والاوروبية ابرزها سوريا والسعودية ومصر وايران وتركيا وفرنسا واسبانيا وايطاليا، اضافة الى الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى، وذلك بناء على دعوة رئيس مجلس النواب نبيه بري الذي تلقى طلبا اميركيا بحضور الجلسة.

كذلك يشارك رئيس مجلس النواب المصري احمد فتحي سرور، ورئيس مجلس الامة الكويتي جاسم الخرافي، رئيس البرلمان العربي محمد جاسم الصقر، وممثل السياسية الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا ونائبة رئيس البرلمان الأوروبي.

وقد استكملت التحضيرات لجلسة انتخاب سليمان رئيسا للجمهورية بناء على اتفاق الدوحة، فقد انهى مجلس النواب اللبناني تحضيراته، حيث أكدت مصادر المجلس ان جلستين ستنعقدان الاحد واحدة للانتخاب وثانية لاداء القسم الدستوري.

ويقتصر الحضور في الجلسة الاولى على النواب، اما الجلسة الثانية فستشارك فيها الوفود العربية والإسلامية والدولية المدعوة.

واعلنت الدوائر المختصة في رئاسة الجمهورية، انها أنجزت بالتنسيق مع الأمانة العامة لمجلس النواب، الترتيبات المتعلقة بقسم اليمين الدستورية للرئيس العماد سليمان.

ومن المقرر ان يقوم بري فور حصول الانتخاب بالتوجه الى مقر اقامة الرئيس المنتخب واصطحابه في سيارته في موكب رسمي إلى مجلس النواب حيث يتوجه إلى العلم لتحيته.

وعند أول السلم في مبنى البرلمان سيستقبل الرئيس بري الرئيس المنتخب ويرافقه الى مدخل المبنى حيث يكون أعضاء مكتب المجلس في انتظارهما.

بعد ذلك. يتوجها إلى قاعة الاجتماعات الكبرى حيث يلقي الرئيس بري كلمة ترحيب، يؤدي بعدها الرئيس المنتخب (العماد سليمان) قسم اليمين الدستورية ويطلب من النواب والحضور الوقوف دقيقة صمت حدادا على شهداء لبنان، ثم يلقي خطابه.

على الأثر، ينتقل رئيسا الجمهورية والمجلس النيابي الى الصالون الكبير لتقبل التهاني من الحاضرين، يغادر بعدها رئيس الجمهورية مبنى البرلمان حيث تعزف موسيقى الجيش النشيد الوطني ويعرض الرئيس سليمان سرية من الحرس الجمهوري، يغادر بعدها رئيس الجمهورية في الموكب الرئاسي.

وفي الترتيبات الخاصة بتسلم الرئيس الجديد سلطاته الدستورية، من المقرر ان يصل رئيس الجمهورية الى باحة القصر الجمهوري في التاسعة صباح الاثنين 26/5/2008 فيحيي العلم، وتعزف الفرقة الموسيقية النشيد الوطني، ويعرض كتيبة من لواء الحرس الجمهوري.

وعند مدخل القصر, يكون في استقبال الرئيس الجديد المدير العام لرئاسة الجمهورية وكبار الموظفين في الرئاسة وقائد لواء الحرس الجمهوري ورئيس أركان اللواء.

وينتقل الرئيس الجديد الى صالون السفراء وسط صفين من رماحة الحرس الجمهوري، ومنه الى مكتبه حيث يتم تسليمه وسام الاستحقاق اللبناني من الدرجة الاستثنائية ووسام الارز الوطني من رتبة الوشاح الاكبر العائدين لرئيس الدولة.


العالم/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: