رمز الخبر: ۴۴۰۴
وتجمع 127 من النواب في مقر المجلس للادلاء باصواتهم في انتخاب الرئيس وسط حضور عربي واقليمي ودولي غير مسبوق.
انتخب البرلمان اللبناني العماد ميشال سليمان باکثرية 118 صوتا من اصل 127 رئيسا للجمهورية وذلك في خطوة اساسية لتطبيق اتفاق الدوحة بين الاطراف السياسية اللبنانية.

وجاء انتخاب سليمان اليوم الاحد بعد ستة اشهر من فراغ كرسي الرئاسة الاولى بعد انتهاء ولاية اميل لحود.

وتجمع 127 من النواب في مقر المجلس للادلاء باصواتهم في انتخاب الرئيس وسط حضور عربي واقليمي ودولي غير مسبوق.

وبعد افتتاح الجلسة ابدى عدد من النواب تحفظهم على الية انتخاب قائد الجيش العماد ميشال سليمان رئيسا للجمهورية.

وقال النائب بطرس حرب ان انتخاب سليمان يتطلب تعديل المادة التسع والاربعين التي تمنع على موظفي الفئة الاولى من الترشح للرئاسة الاولى الا بعد مرور عامين على تقديم استقالاتهم.

وكذلك اكد النائبان في الاكثرية النيابية جورج عدوان ونايلة معوض تحفظهما على الية الانتخاب.

فيما اقترح رئيس مجلس النواب السابق حسين الحسيني تعليق العمل بالمادة تسع واربعين من الدستور بشکل نهائي، داعيا الى التئام الحکومة فورا للقيام بذلك.

وقد وصل الى بيروت امير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة ال ثاني للمشاركة في جلسة الانتخاب، الى جانب كل من وزراء خارجية سوريا وليد المعلم وايران منوتشهر متكي والسعودية سعود الفيصل، اضافة الى رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ووزراء خارجية فرنسا واسبانيا وايطاليا.

اما المشاركة الاميركية فقد اقتصرت على وفد من اعضاء الكونغرس.

وکان قد وصل امس اعضاء لجنة الوساطة العربية والممثل الاعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا.

وانتخب النواب اللبنانيون العماد ميشال سليمان كرئيس لجمهورية لبنان وهو الرئيس الثاني عشر للبنان منذ استقلاله في العام الف وتسعمائة وثلاثة واربعين، والرئيس الثالث الذي يصل الى سدة الرئاسة من المؤسسة العسكرية بعد فؤاد شهاب واميل لحود.

العالم/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: