رمز الخبر: ۴۴۱۶
وردا على سؤال حول تصريحات وزير الخارجية الكندي والتي اتهم فيها ايران بانتهاك حقوق الانسان، قال حسيني ان الحكومة الكندية هي نفسها تعتبر احد المنتهكين الحقيقيين لحقوق الانسان، مضيفا ان ملفها مثقلا بانتهاك حقوق رعاياها.
اعلن المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية ان وزير الخارجية منوجهر متكي سيشارك في المؤتمر السنوي الاول للعهد الدولي حول العراق والذي سيعقد في العاصمة السويدية ستوكهولم خلال الاسبوع الجاري.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان محمد علي حسيني اكد في مؤتمره الصحفي الاسبوعي بطهران انه تم الاتفاق العام الماضي في مؤتمر شرم الشيخ على وثيقة باسم العهد الدولي مع العراق، حيث سيعقد المؤتمر السنوي الاول في هذا الشأن في ستوكهولم بتاريخ 29 ايار / مايو 2008 برئاسة رئيس الوزراء العراقي والامين العام لمنظمة الامم المتحدة، مضيفا ان منوجهر متكي سيلقي كلمة امام اجتماع وزراء الخارجية.

وردا على سؤال حول تصريحات وزير الخارجية الكندي والتي اتهم فيها ايران بانتهاك حقوق الانسان، قال حسيني ان الحكومة الكندية هي نفسها تعتبر احد المنتهكين الحقيقيين لحقوق الانسان، مضيفا ان ملفها مثقلا بانتهاك حقوق رعاياها.

واضاف انه بناء على الوثائق الصادرة عن المؤسسات المتابعة لحقوق الانسان في منظمة الامم المتحدة، فان حقوق سكان كندا الاصليين تنتهك منذ سنين طويلة من قبل الحكومة الكندية، حيث يعاني هؤلاء السكان من اوضاع مأساوية مقلقة.

وتابع المتحدث باسم وزارة الخارجية انه من المؤسف ان الحكومة الكندية اختارت الصمت الغامض ازاء المجازر التي تمارسها السلطات الصهيونية بشكل يومي ضد الشعب الفلسطيني المظلوم وانتهاك حقوق ابنائه في الاراضي المحتلة، مضيفا ان كندا وخلافا لارادة المجتمع الدولي، عارضت جميع القرارات الدولية في إدانة الكيان الصهيوني الغاصب بسبب انتهاكاته السافرة لحقوق الانسان في الاراضي المحتلة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: