رمز الخبر: ۴۴۹۷
ان مراجعة تاريخ ال سعود يكشف عن بعض اتصالات قادتهم السرية باليهود. فكتاب "تاريخ ال سعود" الذي ألفه في عقد السبعينات من القرن الماضي الكاتب السعودي الشهير ناصر السعيد يكشف ابعاد هذه القضية.
عصر ايران – ان مراجعة تاريخ ال سعود يكشف عن بعض اتصالات قادتهم السرية باليهود. فكتاب "تاريخ ال سعود" الذي ألفه في عقد السبعينات من القرن الماضي الكاتب السعودي الشهير ناصر السعيد يكشف ابعاد هذه القضية.

ورغم ان المؤلف كان يقيم خارج العربية السعودية الا انه اغتيل بعد اصدار هذا الكتاب، على يد عملاء ال سعود بدعم مالي مباشر من الاسرة السعودية الحاكمة.

وقد ناقش ناصر السعيد في كتابه الذي يقع في 1040 صفحة الجوانب المختلفة لجميع اعضاء الاسرة الحاكمة من ال سعود من ناحية الفساد والانحرافات الاخلاقية وحاول الى جانب هذا البحث اثبات يهودية هذه الاسرة.

وقد خصص السعيد الصفحات الثلاثين الاولى من كتابه لدراسة شجرة عائلة "ال سعود" واثبت في الختام بان اصول هذه الاسرة تعود الى يهود الحجاز والمدينة.

وفي الفصول الاخرى من كتابه شرح ناصر السعيد الدعم الذي قدمه اليهود لحركة "محمد بن عبد الوهاب" والذي ادى الى تاسيس "الفكر الوهابي". ومن ثم يوضح المراحل المتعلقة بتسليم القيادة الدينية ل محمد بن عبد الوهاب ونقل القيادة السياسية في السعودية الى اسرة "ال سعود" الامر الذي صمم ونفذ على يد اليهود.

ومؤلف هذا الكتاب الذي حاول جاهدا لئلا يسقط اي جانب من ابعاد وجوانب "ال سعود" يشرح لاحقا الجرائم والمجازر التي ارتكبتها هذه الاسرة ضد القبائل السعودية ويستعين ببعض الصور التاريخية التي تؤكد هذه الحقيقة الواضحة لاثبات اقواله.

كما يتطرق الكتاب الى الاتصال الوثيق والعميق بين الاسرة السعودية الحاكمة والبريطانيين في القرن الماضي.

ويتناول ناصر السعيد في كتابه الاتصال الوثيق اما السري بين اسرة "ال سعود" و "بن غوريون" مؤسس الكيان الاسرائيلي قبل وبعد اقامة هذا الكيان ويقول : ان بن غوريون حظي بدعم مباشر من ال سعود لتاسيس النظام الذي يريده.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: