رمز الخبر: ۴۵۰۴
وحول مستوى تنفيذ المشروع, قال اسكندري, "ان عمليات تنفيذ مصفاة (ستاره خليج فارس) بطاقة انتاجية يومية تبلغ 360,000 برميل من النفط بدأت منذ عام 2006, ومن المتوقع ان يتم تدشين هذا المشروع في غضون الأعوام الأربعة القادمة ".
أعلن مدير قسم التصفية في شركة المصافي والمنتجات النفطية الوطنية الايرانية أمين الله اسكندري, عن بدء العمل ببناء سبعة مصافي للنفط والغاز بكلفة 15 مليار يورو تقريبا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان اسكندري قال في تصريح للصحافيين, "ستزيد الإمكانات الجديدة من الطاقة الانتاجية لتصفية النفط الخام والسوائل الغازية في البلاد بمقدار مليون و560 ألف برميل ".

وحول مستوى تنفيذ المشروع, قال اسكندري, "ان عمليات تنفيذ مصفاة (ستاره خليج فارس) بطاقة انتاجية يومية تبلغ 360,000 برميل من النفط بدأت منذ عام 2006, ومن المتوقع ان يتم تدشين هذا المشروع في غضون الأعوام الأربعة القادمة ".

واضاف "ان مصفاة هرمز التي تتغذى على النفط فوق الثقيل والتي تعمل بطاقة انتاجية يومية تبلغ 300,000 برميل ستدشن ايضا في عام 2011 ".

وأوضح مدير قسم التصفية في شركة المصافي والمنتجات النفطية الوطنية الايرانية ان مصفاة بارس في شيراز ذات الطاقة الانتاجية اليومية 120,000 برميل ستبدأ انتاجها عام 2010, مشيرا الى ان مصفاة آناهيتا في كرمنشاه ذات الطاقة الانتاجية اليومية 150,000 برميل ستبلغ أيضا مرحلة الانتاج في غضون الأعوام الثلاثة القادمة.

وأشار أيضا الى ان مصفاة كاسبين القريبة من سواحل بحر قزوين ذات الطاقة الانتاجية اليومية 300,000 برميل ستدخل مرحلة الانتاج ايضا في العام 2013.

وحول بناء مصفاة شهريار بالقرب من مصفاة تبريز, قال اسكندري "ان هذه المصفاة التي تعمل بطاقة انتاجية 150,000 برميل من النفط الخام يوميا, من المتوقع ان تدشن في غضون العامين القادمين ".

وأشار الى مشروع مصفاة خوزستان بطاقة انتاجية 180,000 برميل من النفط الخام الثقيل الذي هو في مرحلة التصميم الهندسي حاليا, مبينا انه من المتوقع ان يدخل هذا المشروع مرحلة الانتاج عام 2011 .

وأوضح المسؤول في شركة النفط الوطنية ان انتاج البلاد من البنزين سيزداد مع اكتمال هذه المشاريع عام 2012 بمقدار 110 مليون لتر يوميا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: