رمز الخبر: ۴۵۶۴
وقال آيه الله هاشمي شاهرودي الاثنين في حفل افتتاح مركز البحوث الدوليه "صدر" للاقتصاد الاسلامي، ان المجي‌ء بقضايا المضامين في مجالات كالنظام الاداري والقضائي والبيئه ليس كافيا لوحده بل يجب تحديد وصياغه المبادي المتعلقه بالاطر والمراقبه الدقيقه في كل موضوع علي حده.
اكد رئيس السلطه القضائيه آيه الله محمود هاشمي شاهرودي ضروره صياغه الاطر القانونيه والاجراء‌ات التنفيذيه اللازمه للاقتصاد الاسلامي.

وقال آيه الله هاشمي شاهرودي الاثنين في حفل افتتاح مركز البحوث الدوليه "صدر" للاقتصاد الاسلامي، ان المجي‌ء بقضايا المضامين في مجالات كالنظام الاداري والقضائي والبيئه ليس كافيا لوحده بل يجب تحديد وصياغه المبادي المتعلقه بالاطر والمراقبه الدقيقه في كل موضوع علي حده.

واعتبر رئيس السلطه القضائيه التخطيط من اجل الاستفاده من القوي والمصادر البشريه في الداخل والخارج ودعوه علماء الاقتصاد الاسلامي في الخارج والتجزئه بين المواضيع في علم الاقتصاد، اعتبرها من اهم مسووليات مركز البحوث الدوليه "صدر" للاقتصاد الاسلامي.

واشار الي ان الشهيد محمد باقر الصدر كان قد جزا بين مدرسه الاقتصاد وعلم الاقتصاد وانه كانت له قدره هائله في هذا المجال وقال، ينبغي عدم تجاهل الخلاف في وجهات النظر في هذا المركز البحوثي.

كما اشار رئيس السلطه القضائيه الي وجهات النظر المختلفه في قضايا الاقتصاد الاسلامي في ابعاد غير محدده واضاف، هنالك في هذا الجانب استنتاجات وتحليلات كثيره.


ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: