رمز الخبر: ۴۵۷۴
وعن تطورات الأوضاع في المنطقة, قال متكي "ان امريكا قد علقت في مستنقع العراق وان ممارساتها اللاإنسانية في العراق وافغانستان خلقت حالة من الاستياء لدى الرأي العام في منطقة الشرق الاوسط ".
أكد وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية منوجهر متكي خلال لقائه في طهران مع المبعوث الخاص للرئيس البوليفي كارلوس غارسيا على عزم قادة البلدين على تنمية العلاقات الثنائية.

وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان متكي اعتبر خلال هذا اللقاء زيارة الرئيس احمدي نجاد العام الماضي الى بوليفيا بأنها تمثل بداية لصفحة جديدة من العلاقات المتنامية في مختلف الجوانب , مؤكدا ان "عزم قادة البلدين على تطوير العلاقات والتعاون الثنائي في مجالات البنى التحتية مثل إنشاء السدود والجسور ومحطات الطاقة الكهربائية وصناعات النفط والغاز وفي المجالات الإعلامية والتعليمية, من شأنه ان يوثق العلاقات بين البلدين أكثر من السابق ".

وعن تطورات الأوضاع في المنطقة, قال متكي "ان امريكا قد علقت في مستنقع العراق وان ممارساتها اللاإنسانية في العراق وافغانستان خلقت حالة من الاستياء لدى الرأي العام في منطقة الشرق الاوسط ".

من جانبه وصف غارسيا الذي جاء الى الجمهورية الاسلامية الايرانية حاملا رسالة من الرئيس البوليفي الى الرئيس محمود احمدي نجاد , ايران بانها بلد قام بخطوات كبيرة على طريق البناء والسلام وبذل جهودا من أجل مستقبل افضل للمجتمع الدولي, وقال "ان وجهات النظر المتقاربة لايران وبوليفيا قد قربت شعبي البلدين من بعضهما ".

واعتبر المبعوث الخاص للرئيس البوليفي ان الهدف من زيارته لايران هو الاعراب عن شكره للزيارة التي قام بها الرئيس محمود احمدي نجاد العام الماضي الى بلاده, وبحث سبل الإسراع في تنفيذ الاتفاقات المبرمة بين البلدين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: