رمز الخبر: ۴۶۰۳
و شدد ساترفيلد علي ان هذه القناة لازالت احدي الطرق التي لم يغلقها الجانب الاميركي مؤكدا أنه لن يتم اغلاقها ابدا .
اعلن ديفيد ساترفيلد المسؤول بوزارة الخارجية الامريكية استعداد بلاده لعقد مزيد من جولات الحوار مع الجمهورية الاسلامية الايرانية حول الامن في العراق .

و افادت وكالة‌ انباء فارس نقلا عن وكالة رويترز بأن ديفيد ساترفيلد المنسق بوزارة الخارجية الاميركية اعلن ذلك امس الثلاثاء موضحا في الوقت ذاته عدم وجود أي برنامج لعقد لقاء جديد بين المسؤولين الايرانيين و الاميركان في بغداد .

و شدد ساترفيلد علي ان هذه القناة لازالت احدي الطرق التي لم يغلقها الجانب الاميركي مؤكدا أنه لن يتم اغلاقها ابدا .

و قال هذا المسؤول الاميركي "ان هذه المسألة و هي أننا نعلم بأن مثل هذه المحادثات تبدو ناجحة وبناءة قبل أن يتم التخطيط لها" .

و كان ممثلو ايران وامريكا عقدوا حتي الآن ثلاث جولات من المحادثات بحضور ممثلي الحكومة العراقية في بغداد الا انه لم يتم التوصل الي أي حل للمشكلة الامنية في العراق .

الجدير بالذكر أن امريكا اتهمت في اطار سياستها المعادية للجمهورية الاسلامية الايرانية ، طهران ، بالتدخل في الشؤون الداخلية للعراق فيما فندت الاخيرة هذه المزاعم و اكدت أن وجود المحتل في هذا البلد هو سبب زعزعة الامن والاستقرار في ربوع العراق .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: