رمز الخبر: ۴۶۷۱
واضاف حسيني اليوم الاثنين في موء‌تمر صحفي مشترك عقد في طهران بحضور مساعد وزير الخارجيه الياباني والرهينه الياباني المفرج عنه ساتوشي ناكامورا ووالده ، ان الافراج عن الرهينه سيسهم في تعزيز التعاون بين البلدين علي جميع الاصعده بمافيها مكافحه الجريمه المنظمه والارهاب.
قال المتحدث باسم الخارجيه الايرانيه محمد علي حسيني ان الافراج عن الرهينه الياباني ساتوشي ناكامورا يمثل فرصه للشعبين والحكومتين الايرانيه واليابانيه لتمتين الاواصر المتينه بينهما.

واضاف حسيني اليوم الاثنين في موء‌تمر صحفي مشترك عقد في طهران بحضور مساعد وزير الخارجيه الياباني والرهينه الياباني المفرج عنه ساتوشي ناكامورا ووالده ، ان الافراج عن الرهينه سيسهم في تعزيز التعاون بين البلدين علي جميع الاصعده بمافيها مكافحه الجريمه المنظمه والارهاب.

وقال ان ايران تتوقع من المسوولين اليابانيين ،مواصله تعاملهم الجيد مع المواطنين الايرانيين والدفاع عن حقوقهم كما في السابق.

واشار حسيني الي عنصرين مهمين جدا في الافراج عن الرهينه الياباني احدهما ان الرهينه الياباني افرج عنه بسرعه وبسلامه وثانيا انه لم يتم تلبيه مطاليب الاشرار والمختطفين .

وقدم المتحدث باسم الخارجيه الايرانيه شكره للمسوولين المعنيين في الافراج عن المواطن الياباني بمن فيهم منتسبو وزارات الخارجيه والداخليه والامن وقدم حسيني تهانيه لاسره ناكامورا وللحكومه اليابانيه بمناسبه الافراج عن المواطن الياباني .

من جانبه قال مساعد وزير الخارجيه الياباني ايتسنوري اونودرا ان الافراج عن ناكامورا تحقق بفضل الجهود التي بذلتها الحكومه الايرانيه مقدما شكره وتقديره الكبيرين للحكومه الايرانيه.

واضاف ان جهودا كبيره بذلت خلال هذه الفتره لحل هذا الموضوع وبفضل هذه المساعي تم الافراج عن ناكامورا.

من جانبه عبر الطالب الياباني ساتوشي ناكامورا ‪ ۲۳‬عاما ووالده في الموء‌تمر الصحفي ،عن شكرهما واشادتهما لجهود المسوولين الايرانيين في الافراج عن ناكامورا .

يذكر ان الطالب الياباني ساتوشي ناكامورا ‪ ۲۳‬عاما قد اختطف في ‪ ۷‬تشرين الاول/ اكتوبر ‪ ۲۰۰۷‬في محافظه كرمان (جنوب شرق ايران) من قبل عصابه لتهريب المخدرات ومسلحين ونقل الي باكستان وافرج عنه يوم السبت الماضي بفضل الجهود الحثيثه للاجهزه المعنيه الايرانيه .


ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: