رمز الخبر: ۴۷۰۶
وأشار رئيس مجلس خبراء القيادة الى أهمية إشراك الشعب في ادارة شؤونه, مبينا ان مشاركة الشعب تصون البلاد من الضغوط الاجنبية .
أكد رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية الله أكبر هاشمي رفسنجاني أنه ليس بمقدور أي بلد الضغط على شعب يتولى إدارة شؤونه بنفسه.

وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان آية الله هاشمي رفسنجاني أكد خلال كلمة القاها اليوم الاربعاء في ملتقى الحكومة والنظام الاداري ووثيقة الآفاق المستقبلية, على انه تم إقرار السياسات العامة للنظام الاداري للبلاد في مجمع تشخيص مصلحة النظام ورفعت الى قائد الثورة الاسلامية, موضحا ان سماحة القائد سيصدر قريبا تعليماته لتنفيذها.

وأشار رئيس مجلس خبراء القيادة الى أهمية إشراك الشعب في ادارة شؤونه, مبينا ان مشاركة الشعب تصون البلاد من الضغوط الاجنبية .

وقال آية الله هاشمي رفسنجاني: "ليس بمقدور أي بلد الضغط على شعب يتولى إدارة شؤونه بنفسه ".

واعتبر مقاومة الشعب الفلسطيني في غزة للحصار الصهيوني أنموذجا بارزا على تواجد الشعب في الساحة, وقال: "ان سياسات الدول المستبدة تكون مرتبطة بالخارج لأنها تفتقر الى مساندة شعوبها, وان الاستكبار يرى أيضا ان مصالحة تكمن في الدفاع عن الحكومات المستبدة ".

وتطرق رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام الى مقاومة الشعب الايراني للضغوط الخارجية على مدى تاريخ الثورة, معربا عن اعتقاده بأن الجيلين الثاني والثالث للثورة الاسلامية أصبحا اليوم مؤهلين لتولي مسؤوليات الجيل الأول.

وأكد آية الله هاشمي رفسنجاني في نهاية كلمته على دور القوات الشعبية على مدى سنوات الدفاع المقدس الثماني, وقال "لقد خرجنا من مواجهة شياطين العالم أبان فترة الدفاع المقدس مرفوعي الرأس, وكنا موفقين أيضاً في منظمة الأمم المتحدة ".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: