رمز الخبر: ۴۷۱۵
وأعرب إمام جمعة طهران المؤقت عن استغرابه لقيام الدول الغربية الليبرالية الديموقراطية وأدعياء حقوق الانسان أخيرا بإخراج أسم زمرة المنافقين من قائمة الإرهاب .
أشار إمام جمعة طهران المؤقت آية الله سيد احمد خاتمي الى زيارة سولانا الأخيرة الى طهران, مؤكدا ان موقف ايران في الشأن النووي منذ البداية يدعو الى تسوية الموضوع عبر الحوار المنطقي والموثق.

وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان آية الله خاتمي قدم خلال خطبتي صلاة الجمعة امس في طهران تهانيه الى المسلمين في العالم والجمهورية الاسلامية بذكرى مولد سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء (س) بنت رسول الله (ص), داعيا المسلمين الى الاحتفال بالشكل الذي يتناسب مع هذه الذكرى العطرة .

وأعرب إمام جمعة طهران المؤقت عن استغرابه لقيام الدول الغربية الليبرالية الديموقراطية وأدعياء حقوق الانسان أخيرا بإخراج أسم زمرة المنافقين من قائمة الإرهاب .

وقال مخاطبا الدول الغربية "أنتم رعاة الإرهاب ولستم ضد الإرهاب ".

وتطرق عضو مجلس خبراء القيادة الى الزيارة الأخيرة التي قام بها منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا الى طهران وتسليمه رزمة مقترحات جديدة الى الجمهورية الاسلامية الايرانية, وقال "ان موقفنا يتلخص في اننا من دعاة الحوار المنطقي الموثق لتسوية المشكلة, وان شعب ايران الواعي والشجاع يرد على الموقف المنطقي المؤدب بموقف منطقي مؤدب, الا انه لو أراد الأعداء وخاصة الاسرائيليون وحماتهم الاميركان التحدث بلغة القوة, فليكونوا على ثقة من أنهم سيتلقون منا صفعة شديدة ".

واضاف إمام جمعة طهران المؤقت قائلا, "ان هؤلاء المتخلفين سياسيا ان لم يكونوا قد أدركوا حتى الآن, فليدركوا اليوم بأن السايكيولوجية السياسية للشعب الايراني تتمثل في رفض الاجنبي, واذا نظروا بريبة الى ايران فان غضب الشعب الايراني سيجعلهم يندمون الى الأبد على أي حركة شريرة يرتكبونها ".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: