رمز الخبر: ۴۷۳۱
وخاطب الدكتور جليلي , النخب الالمانية مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية بصفتها عضوا في معاهدة حظر الانتشار النووي NPT والوكالة الدولية للطاقة الذرية مازالت ملتزمة بتعهداتها , وترفض اية مطالب غير منطقية لحرمانها من استيفاء حقوقها في مواصلة نشاطاتها النووية السلمية.
اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي سعيد جليلي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية بتقديمها رزمة المقترحات تتبنى رؤية استراتيجية وهي على استعداد كامل لاجراء المحادثات مع مجموعة "5+1" على اساس مصلحة الطرفين والثقة المتبادلة.

وافادت وكالة مهر للانباء ان الدكتور سعيد جليلي امين المجلس الاعلى للامن القومي اعتبر في كلمة القاها اليوم عبر دائرة الفيديو المغلقة امام 200 من الشخصيات الالمانية السياسية والامنية والجامعية البارزة والمراسلين المشاركين في مؤتمر نورنبرغ بالمانيا ان موافقة الجمهورية الاسلامية الايرانية على بدء المحادثات مع مجموعة "5+1" بانها فرصة ذهبية لتعزيز وترسيخ السلام والاستقرار والامن على الصعيدين الاقليمي والدولي.

وخاطب الدكتور جليلي , النخب الالمانية مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية بصفتها عضوا في معاهدة حظر الانتشار النووي NPT والوكالة الدولية للطاقة الذرية مازالت ملتزمة بتعهداتها , وترفض اية مطالب غير منطقية لحرمانها من استيفاء حقوقها في مواصلة نشاطاتها النووية السلمية.

وقال : ان واحدة من افضل الاجراءات الممكنة للتعاون بين ايران والاتحاد الاوروبي , هو التركيز على القواسم الشمتركة في رزمتي المقترحات التي قدمتها ايران ومجموعة "5+1" بحيث ان هذا التعاون سيصب في مصلحة الطرفين والمنطقة والعالم.

واضاف امين المجلس الاعلى للامن القومي : كما اعلن سولانا فان رزمتي المقترحات التي قدمتها ايران ومجموعة "5+1" تحتوي على بنود مشتركة.
وتابع قائلا : اذا نظر الجانبان الى القضايا والمواضيع ذات الاهتمام المشترك برؤية عميقة وطموحة فسيتوضح ان هناك تحديات اكثر جدية وفرصا اهم واكبر للتعامل والحوار.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: