رمز الخبر: ۴۷۵۱
واضاف الشهرستاني إن العرف الدولي في مثل هذه الحالات يقضي بالدخول في اتفاقات توحيد الحقول باختيار طرف ثالث محايد كأن يكون شركة نفط عالمية تقبل باستثمار الحقل ومن ثم تعطي كل ذي حق حقه بحسب حصة الدولة في الحقل.
اعلن وزير النفط العراقي عن توصل الجمهورية الاسلامية الايرانية والعراق الى اتفاق مبدئي بشأن الحقول النفطية المشتركة بين البلدين.

وافادت وكالة مهر للانباء نقلا عن صحيفة الحياة ان حسين الشهرستاني قال ان لدى العراق مشاكل حول بعض الحقول المشتركة مع إيران والكويت، متوقعا اكتشاف حقول مشتركة مع سورية فضلاً عن تركيا.

واضاف الشهرستاني إن العرف الدولي في مثل هذه الحالات يقضي بالدخول في اتفاقات توحيد الحقول باختيار طرف ثالث محايد كأن يكون شركة نفط عالمية تقبل باستثمار الحقل ومن ثم تعطي كل ذي حق حقه بحسب حصة الدولة في الحقل.

واوضح "تحدّثنا مع المسؤولين الإيرانيين في ما يخص الحقول النفطية المشتركة معهم واتفقنا مبدئيا على اعتماد صيغة توحيد الحقول لتحقيق منافع لكلا الطرفين وشكلنا اللجان الفنية لمتابعة ودرس بنود الاتفاق"، مضيفا ان مشكلة العراق مع ايران هي وجود حقل مشترك في منطقة (فكة) بسبب عدم وجود دعائم حدودية.

وينتج العراق حاليا حوالي مليوني برميل نفط يومياً يصدّر منها نحو 1.5 مليون برميل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: