رمز الخبر: ۴۸۰۰
حسني مبارك اعتبر اللجوء الى القوة ضد ايران بأنه قد يؤدي الى ما لا تحمد عقباه منوها بأن "مصر أعلنت أنها ضد التواجد النووي فى المنطقة سواء من هذا الجانب أو ذاك".
حذر الرئيس المصري من اللجوء الى القوة ضد ايران على خلفية موضوعها النووي سواء من جانب الكيان الصهيوني أو امريكا، مؤكدا رفض القاهرة لوجود أسلحة نووية في منطقة الشرق الاوسط بما فيها الترسانة النووية الصهيونية.

وافادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الانباء الكويتية ان حسني مبارك اعتبر اللجوء الى القوة ضد ايران بأنه قد يؤدي الى ما لا تحمد عقباه منوها بأن "مصر أعلنت أنها ضد التواجد النووي فى المنطقة سواء من هذا الجانب أو ذاك".

وتأتي هذه التصريحات في حين اعلنت مصادر مطلعة لصحيفة الاخبار اللبنانية ان مسؤولا ايرانيا سيتوجه الاسبوع القادم الى القاهرة ليطلع المسؤولين المصرين على المواقف الايرانية إزاء التهديدات الامريكية والصهيونية لطهران.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: