رمز الخبر: ۴۸۰۴
واضاف احمدي نجاد انه من المؤسف دخل بعض الاشخاص الاخرين الى هذا الموضوع بالنفي، في حين انهم لا صلة لهم به، مشيرا الى ان البعض في العراق نفوا هذا الامر بينما لا يتعلق نفيهم بالموضوع، لان الاميركيين هم الطرف الرئيسي فيه، ولا يوجد اي مبرر بان يحاول العراقيون النفي.
اشار رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الى محاولة اميركا اختطافه خلال زيارته الى العراق، مؤكدا ان لديه وثائق في هذا الخصوص، واذا ما اراد الاميركيون او اي شخص آخر نفي هذا الامر، فانه سيتم نشر هذه الوثائق.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان الرئيس محمود احمدي نجاد قال انه طرح موضوعا طرفه الرئيسي امريكا، الا ان مسؤولي البيت الابيض لم يتمكنوا الى الان من نفيه.

واضاف احمدي نجاد انه من المؤسف دخل بعض الاشخاص الاخرين الى هذا الموضوع بالنفي، في حين انهم لا صلة لهم به، مشيرا الى ان البعض في العراق نفوا هذا الامر بينما لا يتعلق نفيهم بالموضوع، لان الاميركيين هم الطرف الرئيسي فيه، ولا يوجد اي مبرر بان يحاول العراقيون النفي.

واشار رئيس الجمهورية الى لقائه مع رئيس الوزراء العراقي، وقال لقد ابلغت رئيس الوزراء خلال ذلك اللقاء انه اذا اراد احد ان يشاغب تجاه هذا الموضوع، فان هناك وثائق سوف يتم الكشف عنها لكي لا يبقى اي مجال للقيل والقال.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: