رمز الخبر: ۴۸۲۵
وتابع سولانا "نقوم بالامرين بالتوازي، وعندما نجد صيغة لبدء التفاوض بجدية سنلجأ الى المفاوضات فقط"، مشددا "لم نوافق على فرض عقوبات جديدة، اننا نطبق فقط القرارات الدولية، لم يطرأ اي تغيير سياسي".
دعا منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي وممثل مجموعة 5+1 الى البدء بمفاوضات جادة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وافادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان خافيير سولانا قال للصحافيين على هامش مؤتمر نزع الاسلحة المنعقد في جنيف ان الاتحاد الاوروبي يعتمد مع الجمهورية الاسلامية الايرانية آلية مزدوجة: التفاوض من جهة، والتحرك في اطار الامم المتحدة، مضيفا "كنت في طهران قبل ايام لعرض وثيقة جديدة".

وتابع سولانا "نقوم بالامرين بالتوازي، وعندما نجد صيغة لبدء التفاوض بجدية سنلجأ الى المفاوضات فقط"، مشددا "لم نوافق على فرض عقوبات جديدة، اننا نطبق فقط القرارات الدولية، لم يطرأ اي تغيير سياسي".

يذكر ان تصريحات سولانا بالتحرك في اطار الامم المتحدة، تأتي في حين صدرت تقارير متعددة من الوكالة الدولية للطاقة الذرية تؤكد الطابع السلمي للنشاطات النووية الايرانية، وبناء عليه فان اجراءات مجلس الامن الدولي تعتبر غير قانونية وتتعارض مع الاعراف الدولية.

وكان الاتحاد الاوروبي قد وافق يوم الاثنين الماضي على فرض عقوبات جديدة ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية، تستهدف اكبر البنوك الايرانية وهو البنك الوطني الايراني (بنك ملي)، فيما اعلنت طهران ان هذا الاجراء يؤدي الى تعقيد الاوضاع.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: