رمز الخبر: ۴۸۶۵
كما استبعد رفسنجاني قيام امريكا بأي هجوم ضد ايران في الفترة المتبقية من ولاية الرئيس الأمريكي جورج بوش، لأن واشنطن تعرف الشعب الإيراني، ولأن المصالح الأميركية يمكن أن تتلقى حينها العديد من الضربات، مضيفا أن نتائج أي هجوم من ذلك القبيل ستكون كارثية على كل من امريكا وإيران والمنطقة ككل.
اكد رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام ومجلس خبراء القيادة ان توجيه ضربة عسكرية الى ايران هو اكبر من حجم الكيان الصهيوني، معتبرا التهديدات الصهيونية في هذا المجال بانها جزء من الحرب النفسية ضد طهران.

وافادت وكالة مهر للانباء ان آية الله هاشمي رفسنجاني قال في مقابلة اجرتها معه قناة الجزيرة بثتها مساء السبت، ان الكيان الصهيوني سيندم في حال تنفيذ تهديداته، مشددا ان رد الجمهورية الاسلامية الايرانية سيكون شديدا وحاسما.

كما استبعد رفسنجاني قيام امريكا بأي هجوم ضد ايران في الفترة المتبقية من ولاية الرئيس الأمريكي جورج بوش، لأن واشنطن تعرف الشعب الإيراني، ولأن المصالح الأميركية يمكن أن تتلقى حينها العديد من الضربات، مضيفا أن نتائج أي هجوم من ذلك القبيل ستكون كارثية على كل من امريكا وإيران والمنطقة ككل.

وبشأن رزمة المقترحات التي قدمتها مجموعة 5+1، اعتبر آية الله رفسنجاني أن نقطة الضعف في كل من رزمة المقترحات الجديدة – كما هو الحال في القديمة - هو انطلاقهما من فكرة اشتراط وقف تخصيب اليورانيوم، مشددا بأن ايران لا يمكن أن تقبل بهذا الشرط إطلاقا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: