رمز الخبر: ۴۹۰۵
وقال المتحدث باسم الجبهة، ان الجبهة قدمت قائمة المرشحين من الوزراء ونائب رئيس الوزراء الى رئيس الحكومة نوري المالكي، مؤكدا ان الاخير وافق على هذه الاسماء.
قررت جبهة التوافق العراقية "اكبر الكتل البرلمانية السنية"، العودة الى الحكومة بعد مقاطعة دامت اكثر من عام، حسبما افاد المتحدث باسم الجبهة سليم الجبوري اليوم الثلاثاء.

وقال المتحدث باسم الجبهة، ان الجبهة قدمت قائمة المرشحين من الوزراء ونائب رئيس الوزراء الى رئيس الحكومة نوري المالكي، مؤكدا ان الاخير وافق على هذه الاسماء.

وتابع: "علينا الانتظار لحين تقديمها من قبل الحکومة الى مجلس النواب".

واضاف: إن اسماء المرشحين حسمت بشكل نهائي من قبل الجبهة والحكومة، مشيرا الى ان الوزراء سيتولون حقائب التعليم العالي والثقافة والمرأة والشؤون الخارجية، بالاضافة لمنصب نائب رئيس الوزراء الذي رشح لتوليه رافع العيساوي.

وقال مصدر في مجلس النواب رفض کشف اسمه ان "المجلس سيناقش اسماء المرشحين خلال الايام القليلة المقبلة".

وقدم وزراء جبهة التوافق العراقية التي تشغل 44 مقعدا من مقاعد البرلمان الـ 275، استقالاتهم الى رئيس الوزراء في الاول من آب/اغسطس الماضي، مطالبين خصوصا بالمشارکة بشکل اوسع في القرار الامني.

لکن وزير التخطيط علي بابان وهو احد وزراء الجبهة رفض الانسحاب من الحکومة الامر الذي دعاهم الى اقالته من الحزب.

وتطالب الجبهة حاليا باقالة بابان وتسلم الوزارة لکن المالکي يرفض ذلك.

العالم/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: