رمز الخبر: ۴۹۳۷
وتابع قائلا "من يتهم نبينا بكل تلك الاتهامات من الطبيعي ان يتهم بعض اتباعه بتهمة الارهاب , ولقد تأخر الانكليزيون في هذا الموضوع".
اعتبر الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله قرار الحكومة البريطانية التي ادرجت الجناح المسلح لحزب الله تحت خانة "المنظمات الارهابية" بانه قرار غير مفاجئ من دولة مؤسسة للكيان الصهيوني.
وافادت قناة المنار ان السيد نصرالله قال في مؤتمر صحفي امس "اعتبره شخصيا قرارا طبيعيا صادرا من دولة مؤسسة للكيان الصهيوني ودولة وعد بلفور والآيات الشيطانية لسلمان رشدي والذي كرمته هو الذي وجه أسوأ الاهانة لنبي الاسلام وأهان مليار و400 مليون مسلم دون أن يرف جفن لملكة بريطانيا".

وتابع قائلا "من يتهم نبينا بكل تلك الاتهامات من الطبيعي ان يتهم بعض اتباعه بتهمة الارهاب , ولقد تأخر الانكليزيون في هذا الموضوع".

واضاف : "كل لحظة يصدر قرارا عن الغزاة والمحتلين لبلادنا بحق المقاومة في لبنان وفلسطين أو أي مكان نعتبره وساما على صدرنا واننا في الموقع الصح مع شعوبنا وليس مع الغزاة".

واعتبر السيد حسن نصرالله ان توقيت القرار توقيت مشبوه بالتأكيد حيث اخذ موضوع التبادل حيزا كبيرا حتى في الغرب، واشار الى ذلك أثبت عن صورة حضارية وانسانية عن المقاومة واحترامها للانسان وقيمته عندما تصر على استعادة رفات الشهداء واستعادة الاسرى" وقال: " وفي هذه اللحظة، ظهر الانكليزي الراعي الاول للكيان الصهيوني ليقدم صورة مختلفة، هذا اليس بجديد، والايام المقبلة ستشهد ان كل حملات التجني على المقاومة ستذهب مع الرياح".

واشار الامين العام لحزب الله انه بالنسبة للمفاوضات بعد انتهاء الحرب وصدور الـ 1701، كان المطلوب القيام بجهد لحل قضية الأسرى، كاشفاً ان الوساطة حصلت من الأمين العام للأمم المتحدة وليس من المانيا.

وقال السيد نصرالله الأمين العام للأمم المتحدة كلف مسؤولاً المانيا مرجعيته أممية لكن هذا لا يعني ان لا دور لألمانيا التي تدخلت لفكفكة بعض العقد إنما مرجعية المفاوضات الأولى كانت الأمم المتحدة".

واكد السيد حسن نصر الله انه ومن اللحظة الاولى للمفاوضات كان شرطنا بقاء كل ما يجري فيها سريا من أجل سلامتها، وقال : "و لأننا لم نكن نفتش عن الاضواء، الهم الحقيقي كان الهم الانساني الذي يعني عودة الاسرى وكشف مصير المفقودين وعودة الاجساد الطاهرة لارض الوطن، كنا نعاتب الطرف الآخر اذا قام بالتسريب.

و اعلن الامين العام لحزب الله ان اتفاق تبادل الاسرى مع الكيان الصهيوني مقبول ومنجز , مشيرا الى انه سيتم تنفيذه في غضون اسبوعين.

وقال السيد نصرالله "اعلن بشكل رسمي ان الاتفاق المعلن مقبول من طرفنا ومنجز وكل الترتيبات سنمشي فيها ان شاء الله ".

واردف قائلا "لن احدد يوما محددا , وكلما انجز في وقت قريب يكون افضل " موضحا "اعتقد خلال فترة اسبوع او اسبوعين " سيتم تنفيذه.
واضاف "15 تموز/يوليو هو الاعتقاد السائد قبل ذلك بقليل او بعده بقليل ".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: