رمز الخبر: ۴۹۸۴
واضاف ان مجموعه دي ‪ ۸‬تعتبر نقابه آسيويه وافريقيه واسعه والتي منذ تاسيسها ولحد الان كان لها تقدما جيدا ومطلوبا في صيروره الامور معربا عن اعتقاده بان مستوي التعاون الراهن في المجموعه ليس بالشكل المطلوب ولايكفي لمواجهه التحديات الراهنه.
قال وزير الخارجيه منوجهر متكي ان مجموعه دي ‪ ۸‬في بدايه العقد الثاني من حياتها بحاجه الي ان تعيد النظر مبدئيا في نشاطاتها الماضيه.

واعلن متكي مساء امس السبت في لقاء صحفي مع صحيفه "بريتا هاريان" الماليزيه ان العالم في بدايه العقد الثاني من عمر مجموعه دي ‪ ۸‬يواجه ازمات وتحديات كثيره وان هذه المجموعه نظرا لطاقاتها الكثيره من اجل مواجهه هذه التحديات بحاجه الي تعاون اكثر عمقا وتوجها.

واضاف ان مجموعه دي ‪ ۸‬تعتبر نقابه آسيويه وافريقيه واسعه والتي منذ تاسيسها ولحد الان كان لها تقدما جيدا ومطلوبا في صيروره الامور معربا عن اعتقاده بان مستوي التعاون الراهن في المجموعه ليس بالشكل المطلوب ولايكفي لمواجهه التحديات الراهنه.

وتابع ان حل الازمات الدوليه بحاجه الي سبل جديده وتعاون اكثر تاثيرا موكدا ان الفاصل الجغرافي الشاسع بين الدول الاعضاء في هذه المجموعه جعل التنسيق بينها يزداد صعوبه ولهذا فانها بحاجه الي المزيد من ازدهار قدراتها وطاقاتها.

ومضي وزير الخارجيه قائلا ان الكثير من الازمات الراهنه في عالمنا المعاصر ليست حقيقيه بل انها ناتجه عن الموامرات السياسيه التي تحيكها القوي الكبري فيما بينها.

واستطرد قائلا علي سبيل المثال فان الازمه الغذائيه والتي يعاني منها العالم حاليا ليست حقيقيه لانه في الوقت المعاصر يتم انتاج ‪ ۴۰۰‬كيلوغرام مواد غذائيه لكل فرد في العالم مع ان معدل استهلاك المواد الغذائيه لكل فرد في العالم سنويا يبلغ ‪ ۲۰۰‬كيلوغرام متسائلا لماذا العالم يواجه ازمه غذائيه مع ان الانتاج هو ضعف الاستهلاك .

واشار متكي الي القمه الاخيره التي عقدت في السعوديه للدول المنتجه والمستهلكه الرئيسيه للنفط قائلا اننا خلال هذه القمه استنتجنا بان هذه الحقيقه تشمل الازمه الراهنه للوقود والطاقه في العالم ايضا لان كلما ارادت الدول المنتجه ان تزيد من مستوي انتاجها ازداد سعر النفط في العالم ايضا.

واكد وزير الخارجيه ان طهران تعتقد بان هذا الامر ليس طبيعيا وعاديا وان هناك اسباب اخري وراء هذه الازمات وهي سياسات الدول‌العظمي في العالم وان كل هذه الامور تشير بان العالم يعاني من اداره غيرعادله ونظام توزيع غيرمتكافي‌ء وغيرموزون .

واضاف متكي : ولهذا فان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه توكد دوما بان اداره العالم بحاجه الي تغيير جذري وعلي الدول الناميه خاصه الدول الاعضاء في مجموعه دي ‪ ۸‬ان تقوم بمثل هذه التغييرات .

وقال ان ايران ترحب باي تعاون بين الدول الاعضاء في هذه المجموعه لمواجهه التحديات الراهنه في العالم من خلال عقد اجتماع لوزراء الطاقه لهذه الدول او تاسيس اتحادات جديده اقليميه ودوليه اواي اجراء يتمكن من ازاله هذه التحديات .

واعتبر متكي عقد اجتماع مجموعه دي ‪ ۸‬في ماليزيا وحضور روساء الدول الاعضاء فيه بانه يشير الي اهتمامهم بضروره مواجهه التحديات العالميه من خلال تنميه التعاون الشامل وتدوين خطط عمل جديده ومبدعه.

واشار وزير الخارجيه الي "خطه الطريق" والتي تم تدوينها للعقد الآتي لمجموعه دي ‪ ۸‬مضيفا انه في هذه الخريطه والتي تم تدوينها بدقه تم اتخاذ وجهات نظر خبراء كل الدول الاعضاء ولهذا فان ايران تعتق‌د بان هذه الخطه ستودي الي تغييرات اساسيه في هذا الاتحاد وانشطته في العقد الآتي .

جديربالذكر ان وزير الخارجيه الايراني منوجهر متكي وصل فجر السبت الي العاصمه الماليزيه كوالالمبور للمشاركه في اجتماع الحادي عشر لمجلس وزراء مجموعه دي ‪ ۸‬ .



ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: