رمز الخبر: ۴۹۸۸
واضاف بروجردي ان اللقاء القادم خلال الاسبوعين القادمين بين سعيد جليلي امين المجلس الاعلى للامن القومي وخافيير سولانا منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي، سيكون مقدمة للمفاوضات، الا انه لم يتم بعد تحديد مكان اللقاء، موضحا انه عندما يتفق الطرفان حول اجراء المفاوضات فان مكان اللقاء لن يشكل موضوعا مهما.
صرح رئيس لجنة الامن القومي والسياسية الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي ان رسالة وزير الخارجية الى وزراء خارجية مجموعة 5+1 ومنسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي تضمنت تبيينا لوجهات نظر طهران بشأن استعدادها للتفاوض.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان علاء الدين بروجردي قال للمراسلين اليوم الاحد على هامش الجلسة العلنية في مجلس الشورى ان المخاطبين الرئيسييين لرسالة متكي هم انفسهم الذين ارسلوا رزمة المقترحات الى طهران، مضيفا بما ان سولانا هو المندوب عن مجموعة 5+1، لذلك ينبغي ان يقوم بمهمة الترتيب للمراحل اللاحقة.

واضاف بروجردي ان اللقاء القادم خلال الاسبوعين القادمين بين سعيد جليلي امين المجلس الاعلى للامن القومي وخافيير سولانا منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي، سيكون مقدمة للمفاوضات، الا انه لم يتم بعد تحديد مكان اللقاء، موضحا انه عندما يتفق الطرفان حول اجراء المفاوضات فان مكان اللقاء لن يشكل موضوعا مهما.

وردا على سؤال حول كيفية تسليم رسالة متكي الى نظيرته الامريكية كونداليزا رايس، قال رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية انه طبق المعتاد فان الاتصال بين ايران وامريكا يتم عبر السفارة السويسرية، حيث يتبادل الجانبان المذكرات عبر هذه القناة.

واكد بروجردي انه نظرا لتقديم كلا الطرفين اليوم (ايران ومجموعة 5+1) رزمة مقترحات فان المفاوضات متعادلة حيث توجد الكثير من النقاط المشتركة بين الرزمتين، مشيرا الى ان الاجواء اصبحت اكثر مهيأة للدخول في بحث جاد وصولا الى التفاهم، رغم كل الضجيج الاعلامي والسياسي في العالم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: