رمز الخبر: ۵۰۳۰
كما اطلع المرجع الديني آية الله السيستاني على آخر منجزات القوات الامنية العراقية على صعيد اقرار الامن وملاحقة الجماعات المسلحة في البلاد .
اكد المرجع الديني اية الله السيد علي السيستاني رفض المرجعية الدينية لاي اتفاقية امنية تمس بسيادة العراق.

وافاد مراسل قناة العالم في مدينة النجف الاشرف الثلاثاء، ان السيد السيستاني استقبل مستشار الامن القومي العراقي موفق الربيعي الذي بحث معه اخر تطورات المحادثات مع الاحتلال الاميركي حول الاتفاقية الامنية التي تسعى واشنطن الى عقدها مع العراق.

كما اطلع المرجع الديني آية الله السيستاني على آخر منجزات القوات الامنية العراقية على صعيد اقرار الامن وملاحقة الجماعات المسلحة في البلاد .

وكان المتحدث باسم البيت الابيض (سکوت ستانزل) اکد ان المفاوضات مع العراق لا ترمي الى تحديد موعد لانسحاب قواتها من العراق او تحديد جدول زمني لذلك.

وجاء ذلك ردا على اعلان رئيس الوزراء العراقي نوري المالکي من ابو ظبي ان التوجه الحالي يقضي بالتوصل الى مذکرة تفاهم مع الاميرکيين لخروج قواتهم او جدولة انسحابها، بدلا من الاتفاقية الامنية الطويلة الامد.

واکد بيان حکومي، ان المالکي اكد امام السفراء العرب، ان الاحترام الکامل للسيادة العراقية هو قاعدة اي اتفاق، مشيرا في الوقت نفسه الى ان المفاوضات ما زالت مستمرة مع الجانب الاميرکي.

العالم/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: