رمز الخبر: ۵۰۳۶
ولفت الجنرال الباكستاني الي الاهميه الاستراتيجيه لولايه بلوجستان وقال : ان وجود ثروات هائله والمكانه الاستراتيجيه للولايه قد ادت الي اهتمام القوي الكبري سيما آمريكا بهذه المنطقه ولهذا السبب تسعي الي الاستفاده من الطاقات العسكريه للمجموعات الارهابيه لتحقيق اهدافها ضد بلدان كايران وباكستان.
قال الجنرال الباكستاني المتقاعد " ميرزا اسلم بيك " ان زمره جندالله الارهابيه هي الوليده المشوومه لامريكا.

واشار اسلم بيك في تصريح لارنا الثلاثاء الي عمليات التجسسس التي تقوم بها الاستخبارات الامريكيه في منطقتي " جواني " و " كوت كلمت" بولايه بلوجستان الباكستانيه واضاف : آمريكا تدعم زمره جند الله وزعيمها " عبد المالك ريغي " بحيث ان هذه الزمره الارهابيه تسعي الي زعزعه الامن في الحدود الايرانيه - الباكستانيه والمساس بالعلاقات القائمه بين البلدين.

ولفت الجنرال الباكستاني الي الاهميه الاستراتيجيه لولايه بلوجستان وقال :
ان وجود ثروات هائله والمكانه الاستراتيجيه للولايه قد ادت الي اهتمام القوي الكبري سيما آمريكا بهذه المنطقه ولهذا السبب تسعي الي الاستفاده من الطاقات العسكريه للمجموعات الارهابيه لتحقيق اهدافها ضد بلدان كايران وباكستان.

وحول آفاق العلاقات الايرانيه - الباكستانيه قال اسلم بيك : ان البلدين الجارين تمارس ضدهما انواع الموامرات الغربيه ويجب علي زعمائهما بذل المزيد من الجهود للتقارب بين البلدين.

واضاف ان الطريق الوحيد للتصدي لمثل هذه العصابات الارهابيه التي تعمل ضد مصالح البلدين هو استخدام القبضه الحديديه ضدها داعيا طهران واسلام اباد الي تعزيز علاقاتها في شتي المجالات.

ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: