رمز الخبر: ۵۰۴۷
واضافت غالاش ان سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في بروكسل قام بتسليم رسالة وزير الخارجية منوجهر متكي الى سولانا عصر الجمعة 4 تموز / يوليو، مشيرة الى ان امين المجلس الاعلى للامن القومي سعيد جيلي اجرى محادثات هاتفية جيدة وبناءة في ذلك اليوم مع سولانا.
اعلنت المتحدثة باسم مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي ان رسالة الجمهورية الاسلامية الايرانية بحاجة الى دراسة وتحليل دقيق، واشارت الى توفر الرغبة لاجراء مفاوضات جادة وحقيقية مع ايران من اجل حل موضوعها النووي.

وقالت كريستينا غالاش في حوار اجرته معها وكالة مهر للانباء ان خافيير سولانا زار طهران في 14 حزيران / يونيو الماضي حيث قدم نيابة عن مجموعة 5+1 مقترحات جديدة من اجل التمهيد للمفاوضات مع ايران، مضيفة ان طهران بعثت رسالة ردا على هذه المقترحات.

واضافت غالاش ان سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في بروكسل قام بتسليم رسالة وزير الخارجية منوجهر متكي الى سولانا عصر الجمعة 4 تموز / يوليو، مشيرة الى ان امين المجلس الاعلى للامن القومي سعيد جيلي اجرى محادثات هاتفية جيدة وبناءة في ذلك اليوم مع سولانا.

وتابعت ان دول مجموعة 5+1 وسولانا يقومون حاليا بدراسة هذه الرسالة، معربة عن الامل بتحقق اللقاء المرتقب بين سولانا وجليلي قبل نهاية شهر تموز / يوليو الجاري.

واكدت المتحدثة باسم سولانا "اننا ننظر بجدية الى الموضوع النووي الايراني، ونولي اهتماما بهذه المسألة من ان التفاوض هو الحل الوحيد لهذا الموضوع"، مضيفة "اننا نريد اقرار علاقات عادية تماما مع ايران نظرا لمكانتها وموقعها باعتبارها عضوا محترما في المجتمع الدولي".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: